أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

مبادرة "مكان آمن" لمحاربة المضايقات والتحرش في المغرب

أعضاء الحمعية وهم يتجولون في الشارع للتعريف بالمبادرة.
إحدى العضوات وهي تلصق الملصق.
وهم يرتدون تي شيرت الذي يحمل إسم المبادرة الاولى.
أعضاء الجمعية.
ملصق مكان آمن

بمناسبة الذكرى الثالثة له، أطلق الاتحاد النسائي الحر قبل أيام مبادرة تحمل اسم "مكان آمن".


المبادرة التي بدأت في 21 مارس 2019 تهدف إلى إبرام شراكة بين الاتحاد النسائي الحر ومختلف أنواع المؤسسات، عبر لصق ملصق مكتوب عليه "مكان آمن"، وذلك على واجهات المؤسسات، والعلامات التجارية.


وبفضل هذه المبادرة سيكتشف سكان العاصمة المغربية الرباط الأماكن، التي يمكن أن يترددوا عليها من دون مضايقات، مثل التحرش الجنسي، أو العنف القائم على الجنس.


بدأ هذا المشروع في العاصمة الرباط، ولكنه سيمتد أيضاً إلى مختلف مدن المملكة.


كما وينظم الاتحاد النسائي الحر جولة على المؤسسات بالرباط على مدار عام، اعتباراً من 21 مارس الجاري، وهي الذكرى السنوية الثالثة للجمعية، وسوف يتخلل، نهاية الحدث، مؤتمر صحفي في 21 مارس 2020.


وسبق أن قامت الجمعية بإصدار أول تطبيق " منشوفوش" -كلمة تستخدم في المعاكسة- لمساعدة كل من تعرض للعنف المبني على النوع الاجتماعي أو الجنسي على التبليغ، وتحديد مكان الاعتداء بسهولة، من خلال خاصية تحديد المكان المدمجة في التطبيق.


وتجدر الإشارة إلى أن دولاً أخرى كانت سباقة إلى مبادرات استخدام تطبيقات هاتفية للتبليغ عن حالات التحرش، أبرزها تلك التي أطلقتها شابات تونسيات أسمينها بـ"سيف ناس"، والتي تتابع جميع حالات التحرش في مختلف الفضاءات، قبل وأثناء وبعد وقوعها.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X