أسرة ومجتمع /فعاليات ومناسبات

جمارك دبي تحتفل باليوم العالمي للتراث بفعاليات وأنشطة تُواكب عام التسامح

تأكيداً على دورها في دعم التراث ونشره قيّمه بين الموظفين احتفلت جمارك دبي باليوم العالمي للتراث الذي يوافق 18 من إبريل كل عام، بإطلاق مجموعة من الفعاليات والأنشطة التثقيفية والتراثية للموظفين في مقرها الرئيسي، وصاحب ذلك الاحتفال أيضاً بمناسبة "حق الليلة" (ليلة النصف من شعبان) كونها أحد العادات والتقاليد الإماراتية الأصيلة لتراث دولة الإمارات، وذلك بحضور أحمد محبوب مصبح مدير جمارك دبي والمدراء التنفيذين ومدراء الإدارات والمراكز الجمركية وعدد من موظفي الدائرة.
وشهدت فعاليات الاحتفال بيوم التراث وحق الليلة تصميم بيت قديم مجسم يحتوي على أضواء الأعراس قديما،مع خيمة خاصة لحلوى حق الليلة بالإضافة إلى عرض جداريات مُجسمة عن الحضارات، وأبرز المعالم لدول العالم وعرض لثقافات وشخصيات بارزة ومشهورة لدول مختلفة تحمل في طياتها قيم تاريخية تُمثل قيمة التسامح، وكذلك أنشطة ترفيهية لموظفي الدائرة منها عرض لفرقة اليولة الإماراتية، وتذوق أشهي الأكلات العالمية المتنوعة.
وفي معرض تعليقه أكد أحمد محبوب مصبح على حرص جمارك دبي الاحتفال بيوم التراث العالمي سنوياً ومشاركه منظمة اليونسكو ومنظمة التراث العالمي من أجل اليوم العالمي لحماية التراث الإنساني، ودعم إحياء التراث الإماراتي من خلال المحافظة على جذورنا العميقة التي أسس لها الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، وتوعية الموظفين بأهمية المحافظة على التراث الإماراتي الأصيل، وحثهم على الافتخار دائماَ بالموروث الشعبي والتراث الوطني المحلي.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X