أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

خدع ضحاياه بالتنقيب عن الألماس في أفريقيا واستولى على 3 ملايين جنيه

الماس
التنقيب عن الماس
ماس.

أوهم مهندس مصري ضحاياه بأنه يمتلك شركة هندسية نجحت في الحصول علي موافقات للتنقيب عن الألماس في أفريقيا، وتمكن من الاستيلاء علي 3 ملايين جنيه بزعم استثمارها لهم نظير حصولهم علي أرباح تصل إلي 40 في المائة من قيمة أصل المبلغ.


مرت الأيام وكشف زيف إدعائه، فطالبته إحدى المواطنات برد المبالغ المالية التي حصل عليها، حيث أنه لم يفي بوعده مما دفعها إلى إبلاغ مباحث الأموال العامة بقيام المتهمين بالنصب والاحتيال عليها والاستيلاء منها على 880 ألف جنيه مصري، بزعم شراء أسهم بإحدى الشركات العاملة في مجال استخراج المعادن الثمينة بإحدى الدول الأفريقية المجاورة على خلاف الحقيقة، حتى سقطا في يد رجال الأمن


وقال المتهم في محضر الشرطة:" عرفت الناس إننا عملنا عقود مع شركات أفريقية لاستخراج المعادن من باطن الأرض، وقسمنا نفسنا أنا اقوم باستقطاب الناس والعامل اللي كان معايا شغلته يحرر العقود مع الناس، ويستلم الفلوس منهم،وإحنا خدنا فلوس من 6 أشخاص وعملنا قيمة السهم الواحد 440 ألف جنيه، وقدمنا عرض مغري للناس إننا شغالين بنستخرج خام الحديد من باطن الأرض" .


كشفت تحريات ومعلومات للإدارة العامة لمباحث الأموال العامة عن قيام مهندس كهرباء، مقيم بقسم شرطة مدينة نصر أول، وآخر حاصل على دبلوم صناعة، ومقيم بقسم شرطة الأهرام بالجيزة، بالإتفاق على تكوين تشكيل عصابي فيما بينهما من خلال تأسيس "شركة للمشاريع المتطورة" كائنة بمنطقة هضبة الأهرام بالجيزة، وزعما وجود عقود مبرمة مع شركة بإحدى الدول الإفريقية المجاورة لاستخراج المعادن من باطن الأرض على خلاف الحقيقة، على أن يكون دور المتهم الأول استقطاب الضحايا بينما يقوم المتهم الثاني بتحرير العقود مع المجني عليهم، واستلام المبالغ المالية وتسليمهم إيصالات منسوب صدورها للشركة المشار إليها، وقيامهما باقتسام المبالغ المالية فيما بينهما


وأثناء السير فى إجراءات البحث والتحرى تبلغ للإدارة من إحدى المواطنات مقيمة بمنطقة القاهرة الجديدة ضد المتحرى عنهما بالنصب والاحتيال عليها والاستيلاء منها على مبلغ مالي قدره 880 ألف جنيه مصري، بزعم شراء أسهم بإحدى الشركات العاملة في مجال استخراج المعادن الثمينة بإحدى الدول الإفريقية المجاورة.


وألقي القبض علي المتهيمين وعثر بحوزتهما صورة ضوئية منسوبة للهيئة العامة للأبحاث الجيولوجية بالدولة المجاورة تُفيد الموافقة على التنقيب عن خام الحديد "خلافاً للحقيقة"، وعقب إلقاء القبض عليهما حضرت مواطنة مقيمة بمنطقة القاهرة الجديدة، وأبلغت بأن المتهمان تحصلا منها على مبلغ 440 ألف جنيه لذات السبب، واتهمتهما بالنصب والاحتيال عليها.


بمواجهتهما اعترفا بتحصلهما على مبالغ مالية بلغت "اثنين مليون وستمائة وأربعون ألف جنيه" من 6 من المجني عليهم قيمة السهم الواحد 440 ألف جنيه، ودفع تلك المبالغ للشركة الكائنة بالدولة المجاورة لوجود مشاركة بينهم لاستخراج المعادن الثمينة من باطن الأرض بتلك الدولة، ولم يقدما أي عقود تُفيد تلك المشارك

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X