فن ومشاهير /أخبار المشاهير

ماذا قال مؤلف مسلسل "حدود الشر" عن تسريب 10 حلقات منه؟

كشف مؤلف المسلسل الدرامي" حدود الشر" الكاتب الشاب محمد النشمي، عن أنه تم التواصل مع بعض المواقع في "السوشيال ميديا" لا سيما موقع "يوتيوب"، لحجب الحلقات المُسرّبة من العمل، والتي بلغ عددها 10 حلقات، مؤكدًا أنه تمت الاستجابة على الفور من القيمين كافة على تلك المواقع، حيث أبدوا تعاونهم بكل يسر وبسرعة فائقة.

النشمي شدّد لـ" سيدتي"، على أنّ الحلقات التي جرى تسريبها، لم تؤثر على مجريات العمل وسياقه الفني، خصوصًا وأنها لم تلقَ رواجًا كبيرًا من جانب المتابعين، كما أنها لم تحظَ بمشاهدة مرتفعة، وفقًا لكلامه. عازيًا الأمر إلى أنّ المشاهد يفضل متابعة الأعمال الدرامية على شاشة التلفزيون عوضًا عن المواقع الإلكترونية. مبديًا دهشته من الجهة التي عمدت إلى تسريب حلقات المسلسل، ومؤكدًا أنه لا يعلم من يقف وراءها!

حياة الفهد تمضي في " حدود الشر"


وتابع النشمي: "حدود الشر"، من الأعمال المهمة، وأراهن عليه بقوة في الماراثون الدرامي هذا العام، حيث تولى إخراجه أحمد دعيبس، ويضم نخبة كبيرة من نجوم الدراما في الكويت والخليج، وعلى رأسهم الفنانة القديرة حياة الفهد، والفنان الإماراتي أحمد الجسمي، إلى جانب هيا الشعيبي، وانتصار الشراح، وشيماء علي، بالإضافة إلى أنّ العمل يشهد عودة الفنانة هبة الدري إلى التعاون مجددًا مع (أم سوزان) بعد سنوات طويلة من الانفصال الفني بينهما . وألمح إلى أنّ الحلقات المقبلة ستكون غزيرة بالأحداث والمفاجآت، التي تضع المشاهدين في حالة من الشغف والترقب المستمر.

ولفت إلى أنّ " حدود الشر" ينتمي إلى الدراما التراثية، وتدور أحداثه خلال فترة الخمسينيات من القرن الماضي، إذ يناقش العديد من القضايا المهمة في تلك الفترة، في قالب اجتماعي وإنساني مشوق.
ويتناول المسلسل شخصية "نعيمة" التي أقدمت على قتل أعدائها، بهدف استعادة حب زوجها وتوفير الأمان والسلامة لعائلتها، ولم يتمكن أحد من ردعها. كما يُظهر الثورة الثقافية والتطور الفكري في بداية عقد الستينيات، وكيف دفع كل ذلك بالناس لتغيير عاداتهم وتقاليدهم.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

اقرئي المزيد من فن ومشاهير

X