أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

حكاية عصابة تروج الـ«ترامدول» وقت الإفطار للهروب من كمائن الشرطة

استغل أفراد عصابة مخدرات وقت الإفطار في شهر رمضان وانشغال الكمائن الأمنية وقت أذان المغرب، في تهريب آلاف الأقراص المخدرة والهروب من الكمائن لمقابلة زبائنهم، لكنهم سقطوا في كمين بطريق الضبعة خلال ترويج 171 ألف قرص مخدر من الساحل الشمالي إلى القاهرة الكبري، وعقب القبض على المتهمين اعترفوا: «أحسن شغل كان وقت الفطار الدنيا بتبقي هادية والناس في كماين الشرطة بتبقي بتفطر، بس يا خسارة مكملتش ووقعنا في كمين بمحور الضبعة».


وقررت النيابة العامة حبس أفراد العصابة المكونة من 4 أفراد على ذمة التحقيقات بتهم الاتجار في الأقراص المخدرة وحيازة أسلحة نارية وذخائر دون ترخيص، كما تحفظت النيابة على المضبوطات وهي 171 ألف قرص مخدر وأرسلتها إلى المعمل الكيماوي لفحصها وبيان مدى فاعلية المادة المخدرة، وتحفظت أيضًا النيابة على 110 آلاف جنيه ضبطت مع المتهمين وسيارتي ملاكي على ذمة التحقيقات.


وأفادت تحقيقات النيابة العامة أن أجهزة الأمن ألقت القبض على العصابة بعد أن رصدت ترويجهم للمخدرات والاتجار فيها وقت الإفطار خلال شهر رمضان.


وقال بيان أمني إنه في إطار جهود أجهزة وزارة الداخلية المستمرة لمكافحة الجريمة بشتى صورها، وتكثيف توجيه الحملات الأمنية لملاحقة وضبط حائزي المواد المخدرة، والمتجرين بها والقائمين عليها، ومكافحة جرائم تهريب المواد والأقراص المخدرة من خلال إحكام السيطرة على كافة المنافذ فقد تابعت الإدارة العامة لمكافحة المخدرات نشاط أحد التشكيلات العصابية الخطرة في تهريب الأقراص المخدرة بكميات كبيرة من الساحل الشمالي الغربي للبلاد وترويجها على نطاق واسع لعملائهم بمحافظتي القاهرة والجيزة مستغلين وقت «الإفطار» في محاولة لتبديد جهود المكافحة حيث أمكن رصد التشكيل، وتبين أنه يضم أربعة عاطلين لهم معلومات جنائية (اثنين منهم محكوم عليهما غيابياً في قضايا مخدرات)، كما تم الوقوف على أبعاد ومظاهر نشاطهم الإجرامي. وعقب تقنين الإجراءات وبالتنسيق مع قطاعي الأمن العام ومديرية أمن الجيزة تم إعداد عدة أكمنة، أسفرت عن ضبطهم، حال استقلال ثلاثة منهم إحدى السيارات، واستقلال الرابع لسيارة أخرى لمراقبة الطريق للسيارة الأولى وذلك بنهاية محور الضبعة بدائرة مركز شرطة منشأة القناطر وبحوزتهم المضبوطات التالية: (171.400) مائة وواحد وسبعون ألف وأربعمائة قرص مخدر لعقار الترامادول ومبلغ مالي (110.800) مائة وعشرة ألف وثمانمائة جنيه، و5 هواتف محمولة.

مواضيع ممكن أن تعجبك

X