أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

أكثر من 5 ملايين مُصلٍ بالمسجد النبوي خلال "نصف رمضان"

طيران الأمن يرفع جاهزيته مع دخول العشر الأواخر

أعلنت وكالة الرئاسة العامة لشؤون المسجد النبوي، ممثلة في إدارة الحشود التابعة للإدارة العامة للأمن والسلامة والحشود بالوكالة، أعداد المصلين في المسجد النبوي خلال الخمسة عشر يوماً الأولى من شهر رمضان المبارك لعام 1440هـ.


وقال مدير إدارة الحشود بالوكالة المهندس عبدالعزيز بن أسامة النعمان، بحسب بيان صادر عن الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، إنَّ الإحصائيات تشير إلى أنَّ مجموع المصلين في المسجد النبوي ومرافقه قد بلغ أكثر من خمسة ملايين زائر في الخمسة عشر يوماً الأولى.


وبلغ عدد المصلين في صلاة العشاء والتراويح للخمسة عشر الأولى من الشهر الكريم ثلاثة ملايين و226 ألفًا و187 مصلياً، بدخول ما يقارب المليون و478 ألفاً و833 مصلياً إلى داخل المسجد النبوي، ونحو 234 ألفاً و339 مصلياً إلى سطح المسجد النبوي، فيما تواجد مليون و513 ألفاً و15 مصلياً في ساحات المسجد النبوي الخارجية.


وأشار المهندس النعمان، إلى أن أول يوم في رمضان يعد أعلى يوم في عدد المصلين في صلاة العشاء والتراويح،، مبيناً أن كثافة الدخول تركزت عبر المداخل الشمالية للساحات وكذلك الغربية، ولم يشهد السطح كثافة عالية للمصلين، حيث بلغ متوسط أعداد المصلين فيه 15،623 مصلياً، في ظل متوسط أعداد المصلين 98،589 مصلياً بداخل المسجد النبوي ومتوسط أعداد المصلين في ساحات المسجد النبوي 100،868 مصلي.


وأفاد النعمان، أن مجموع دخول الزائرين للسلام على النبي صلى الله عليه وسلم وصاحبيه رضي الله عنهما بلغ 669,048 زائراً بنسبة تشغيلية بلغت 60 %، موضحاً، أنه وصل أعلى دخول من باب السلام كان خلال يومي الجمعتين الموافق 5 / 9 / 1440هـ و 12/9 /1440هـ وكان عددهم 64،347 زائراً و 65,488 زائراً.
وأبان النعمان، أن إدارة الحشود تعمل على تقديم أرقى وأعلى مستويات الخدمة للزوار والمصلين خلال شهر رمضان المبارك، وذلك من خلال تنظيم أعمال الحشود في الممرات والساحات وتيسير مهام الحشود أثناء تزايد الأعداد وإتباع آلية التعامل مع الحشود وإرشاد المصلين والزائرين وتسهيل الوصول إلى أروقة المسجد النبوي وعموم الحركة داخل المسجد النبوي وفي الساحات.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X