أسرة ومجتمع /مجتمع أون لاين

شاهد: سمكة «تطحن» علبة معدنية رغم أن رأسها مفصول عن جسدها

هذا ما فعلته بالعلبة المعدنية
فكا الأنقليس الذئبي الخارقان
طحنت العلبة في ثوانٍ

مقطع فيديو غريب إلى حد كبير، قام بالتقاطه عدد من الصيادين لسمكة من نوع «الأنقليس الذئبي»، أثارت جدلاً كبيراً وواسعاً بين رواد التواصل الاجتماعي، وذلك بعد أن أظهرت التجربة التي قام بها الصيادون، مدى القوة الكبيرة لفكي هذه السمكة، على الرغم من أن رأسها كان مفصولاً عن جسدها.

ونقل موقع «روسيا اليوم»، عن صحيفة «ديلي ستار» البريطانية، أن مقطع الفيديو الغريب الذي تم نشره أول الأمر على موقع «ريديت» للتواصل الاجتماعي، أثار حيرة كبيرة لدى العديد من رواد هذا الموقع، إذ أن الأمر لا يتعلق فقط بقوة فكي سمكة «الأنقليس الذئبي» 

 


وفي الفيديو، يظهر أحد الصيادين وهو يضع علبة مشروب غازي معدنية مصنوعة من مادة الألمنيوم، بين فكي السمكة مفصولة الرأس، وما كان منها إلا أن قامت «بطحن» العلبة بشكل كامل. وما أثار الرعب الكبير عند كل من شاهد الفيديو، أن السمكة كانت نافقة حينها، وبرأس مفصول عن جسدها وتمكنت من فعل ذلك. وتسائل الكثيرون كيف لو كانت لا تزال على قيد الحياة؟

سمكة الأنقليس الذئبي 

 

5390251-1286756059.jpg

ومن الجدير بالذكر، أن سمكة «الأنقليس الذئبي»، هي واحدة من الأنواع البحرية التي تعود بالأصل إلى فصيلة «أسماك الذئب». وهي تعيش في شمال المحيط الهادئ عموماً، وتحديداً في بحر اليابان وجزر «ألوشيان»، وبعضها يعيش في جنوب ولاية كاليفورنيا الأمريكية. كما أنها تعيش في الكهوف والشقوق الصخرية والشعاب في المياه الضحلة على عمق يزيد أحياناً عن الـ 226 متراً. وعلى الرغم من فكيها الخارقين، إلا أنها لا تشكل أي خطورة على البشر أبداً.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X