أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

تنقذ صديقها من أنياب دبة مفترسة بهذه الحيلة

أندي وصديقته
أندي يحمل صديقته
الإصابة التي مزقت ساقه
أندي الذي هاجمته الدبة

أنقذت امرأة بريطانية سريعة التفكير حياة صديقها أثناء هجوم دبة أم عليه بأن أخبرته أن «يضربها في عينها». وبحسب موقع «ميرور» أُصيب «أندي باور»، 26 عاماً، من ألمانيا، بجروح بالغة بعد أن انقضت الدبة نحوه ولفت فكيها حول ساقه اليمنى، حيث تعرض للحادث عندما صادف هو وصديقته «لارا بوث»، 23 عاماً، دبة أماً وشبلين لها عندما كانا في رحلة استكشافية مدتها خمسة أيام في جبال الكاربات في رومانيا، وتم نقل «أندي» جواً إلى المستشفى حيث اضطر الجراحون لتثبيت دعامات طبية من الصلب في ساقه.


قالت «لارا»، وهي أصلاً من كامبريدج، «لقد كنت متجمدة من الخوف عندما رأينا الدببة لأول مرة، وعندما هاجمت «أندي» تذكرت أنه من المفترض أن تضرب د.ب.أ في العين لإبعاده، لذلك صرخت بذلك، وحين فعل «أندي» ذلك، استدارت الدبة وتركته».


استذكر «أندي» المشهد وقال إن الدبة الأم ظهرت على بعد متر واحد فقط منه، وقال «عندما رأيت أنها تتجه نحوي، لم يكن لديّ متسع من الوقت للتفكير فيما يجب القيام به، لقد أمسكت بساقي، وسحبتني وعندما ضربتها في عينيها ألقت بي، فبدأت أصرخ طلباً للمساعدة، لكن لم يكن هناك أي شيء يمكن أن يفعله أي شخص، أعتقد أنني محظوظ لأنني أفلت منها ولم أتعرض للهجوم أكثر من ذلك».


قال «أندي» و«لارا» إنهما رأيا ثعباناً وسحلية وستة خنازير بريين في يومهما الأول، حتى فاجأتهما الدبة وأشبالها.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X