اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

12 خطوة تعلم ابنك حدود الحرية والأمان والخطر

سوء السلوك
عدوانية الطفل
التمرد كأسلوب للضغط على أهله
على الأهل ألا يلجأوا للتهديد
5 صور

بداية هل يخضع طفلك لنظام البيت ويحترمه؟ يتأقلم مع عاداته وتقاليده ويتعامل بأسلوب مهذب؟ يتقبل كلمة «لا»، ولا يستطيع ممارسة حريته وتحقيق جميع رغباته بطرقه الخاصة؟ عن ذلك تحدثنا الدكتورة «ابتهاج طلبة» الأستاذة برياض الأطفال في نقاط موجزة.

 

قواعد في التربية

  • على كل ابن أن يتعلم من والديه كيف يحترم رغبات الآخرين وحقوقهم، أن ينشأ على الطاعة لا العصيان، ويتم ذلك بإعطائه القدر اللازم من الاستقلال للتعبير عن نفسه ليدرك بالتجربة معنى الصواب والخطأ

  •  الاستجابة للنظام يكون بدءاً من العام الثالث فصاعداً، على أن تبدأ المحاولات بعد العام الأول.
  • على الأهل ألا يلجأوا للتهديد طالما ليست لديهم النية الحقيقة لتنفيذه، حيث يؤدي هذا إلى استهانته بالتهديد وتماديه في الخطأ. 

  • لابد أن تتسم تربيته بالحزم مع الوداعة، الطيبة، الجدية، المنطق والثبات، حتى يتعمق شعوره بأهمية الطاعة والأمان والحب، وينضج عاطفياً. 

 

نظام محدد

  • حاصريه بنظام محدد ولا تخشي إحباطه وإتعاسه حتى لا يحدث قصور في التنشئة يكون من ثماره، إفساده وعجزه عن الشعور بالأمان وميله للعدوانية، فيلجأ إلى الانزواء والتمرد كأسلوب للضغط على أهله، فقد يميل إلى التشاجر أو بعثرة الأثاث والقذف بالأشياء بعيداً، أو إلقائها أحياناً من النافذة. 

  • سوء السلوك يظهر بصورة لافتة في المدرسة. فنجده يتعارك مع زملائه ما ينفرهم منه، ويعجز في أغلب الأحيان عن اكتساب أصدقاء له. 

  • احرصي على أن يتفهم مرحلته العمرية وما يتبعها من تطوير سلوكي في شخصيته بحيث يسهل تطبيقه دون معاناة كبيرة. 
  • اغمريه بالحب ولا تبخلي بلغة الحوار معه.

  • تحلي بالحكمة والصبر والمهارة ولا تسارعي لعقابه فهذا يزيده عناداً.
  • حاولي تفهم دوافعه في التمادي في الخطأ قبل اللجوء إلى العقاب، فهذا السلوك يمزق شخصيته ويعرضه للإحساس  بالخوف والاضطهاد. 
  • مبالغته في أحلام اليقظة، قد تكون سبباً وراء تمرده، فحاولي معرفتها والحد منها.
  • 1tbwn_3_10.jpg