أسرة ومجتمع /مجتمع أون لاين

فيديو تعنيف طفل الأردن يثير سخطًا واسعاً.. والسلطات تتدخل

تلقى الصفعة تلو الأخرى، بحجة تأديبه
فيديو أثار غضب الأردنيين
تم تسليم الطفل إلى حماية الأسرة
الأردنيون يطالبون بمعاقبة الفاعل
سلم الخال نفسه، وبوشر التحقيق معه
من فيديو تعنيف طفل جرش

موجة كبيرة من الغضب والاستياء، عبّر عنها الأردنيون عبر العديد من وسائل التواصل الاجتماعي خلال اليومين الماضيين؛ جراء انتشار مقطع فيديو مصور لشخص يقوم بتعنيف وضرب طفل لم يتجاوز من عمره الـ8 أعوام، وإهانته بشكل مروع وبشع للغاية؛ حيث قامت السلطات المختصة في المملكة الأردنية، بفتح تحقيق عاجل للقبض على الجاني والتحقيق معه.

ويُظهر مقطع الفيديو المصور –الذي تمتنع «سيدتي» عن نشره لبشاعة ما فيه- طفلاً بعمر الثامنة تقريباً، يجلس بجوار رجل لا يظهر وجهه في سيارة؛ حيث يقوم الأخير بضرب الطفل بشكل مروع على وجهه وجسده مستخدماً حذاءً، إلى جانب سيل من الشتائم يوجهها للطفل، كل ذلك والطفل المُعنف يجلس دون حراك في الكرسي الأمامي للسيارة وهو يبكي بحرقة كبيرة.

وعلى الرغم من أن مقطع الفيديو كان قد تم تصويره قبل أشهر قليلة، إلا أنه نُشر وتم تداوله بهذا الشكل الكبير خلال اليومين الماضيين فقط، وأشارت العديد من المصادر ونشطاء التواصل الاجتماعي، إلى أن الطفل من مدينة «جرش» شمال غرب المملكة، وأن الرجل الذي قام بتعنيفه هو «خاله»، وقد قام بذلك بحجة أنه كان يقوم بـ«تأديبه»؛ لأنه كان يثير المشاكل والمتاعب للجيران، وأشار النشطاء الأردنيون أيضاً، إلى أن والد الطفل كان قد توفي قبل أيام قليلة من نشر الفيديو.

وكانت عشيرة الطفل المُعنف، قد أشارت في بيان أصدرته مؤخراً، أن «خال» الطفل قام بضربه وتعنيفه بإيعاز من والديه –قبل وفاة والده- كنوع من التأديب، وذلك جراء ما يسببه من أذى للجيران، وأن العائلة بكل تأكيد لا تريد أن ينحرف الطفل عن الطريق الصحيح ويخرج عن «المبادئ والقيم والقانون بالمستقبل»؛ لذلك قام خاله بضربه بهذا الشكل.

 

القبض على الخال المعتدي على الطفل 

5764a6eaab1bd_0.jpg

ووفقاً لما نشرته وكالة الأنباء الأردنية الرسمية «بترا» مساء السبت الماضي 15 حزيران/يونيو؛ فقد أوعز القاضي إبراهيم الذيابات، مدعي عام محافظة جرش، بالقبض على الشخص الذي قام بتعنيف وضرب الطفل بهذه الطريقة، وكانت العشيرة في بيانها قد أشارت إلى أنها عملت على تسليم «الخال» إلى الجهات الأمنية، حيث باشرت إدارة حماية الأسرة التحقيق معه وفقاً لما ذكره موقع «عمون».

ووفقاً لموقع «خبرني» الأردني؛ فإنه بحسب مصدر أمني؛ فقد تم نقل الطفل الذي ظهر بالفيديو وهو يعنف من قبل خاله في جرش، إلى مركز حماية الأسرة؛ مؤكداً أن الطفل الآن بصحة وحالة جيدة، ومن المتوقع أن تنسب النيابة العامة للشخص المُلاحق تهمتي الإيذاء ومخالفة قانون الجرائم الإلكترونية.

غضب عارم لدى نشطاء التواصل في الأردن 

d9gt0vpxsaavjk3.jpg

منذ لحظة نشر فيديو تعنيف الطفل، أظهر رواد وسائل التواصل الاجتماعية في المملكة الأردنية، غضباً واستياءً كبيراً للغاية مما حدث، وطالبوا بأن يتم القبض على خال الطفل وإيقاع أقصى العقوبات بحقه، وتعليقاً على الفيديو، وبعد أن أدرك البعض أن الطفل «يتيم» وتوفي والده قبل أيام قليلة من نشر الفيديو، قال أحد نشطاء الـ«فيسبوك»: «بعد أبوك كلها حيطان مايله، عن طفل جرش المعنف أتحدث، فأما اليتيم فلا تقهر، حسبي الله وحده ونعم الوكيل»، وآخر نشر الفيديو على صفحته مُعلقاً: «خال يضرب ابن اخته بهذه الطريقة، ووصل الفيديو للجهات المختصة، إذا ما كان الخال سند يوماً من الأيام فلا تشد ظهرك به أبداً».

من جهته، قال الصحفي الأردني «جهاد أبو بيدر» عبر صفحته على الـ«فيسبوك»، إن: «تبرير جريمة الاعتداء على طفل جرش بدأت تصيبني بالغثيان، ومحاولة إيجاد المبررات والأسباب وشرعنة ضربه بهذا الشكل، وإظهار الطفل وكأنه مجرم وأنه (انحبس) فمن حبس الطفل، وهل من التربية تصوير ضرب طفل». وتابع أبو بيدر: «هناك من يتهم الطفل بأنه مغلب عيلته وأنه وأنه وأنه.. إلخ.. كل هذه المبررات لا تعنيني ولا تعني أحداً في مواجهة منظر الطفل وهو يضرب على رأسه».

وحول بيان العشيرة، عبر العديد من الأردنيين عن غضبهم من البيان، واعتبروا أنه غير منصف بحق الطفل، وأنه حتى لو كان الطفل يجلب المشاكل، ليست هذه هي الطريقة الصحيحة لتربيته، وقال أحد النشطاء، إنه لم يشاهد «شريط الإذلال» للطفل، إلا أنه قرأ بيان العائلة، ووصفه بأنه «عذر أقبح من ذنب»، وأنه لا يمكن لأي شيء تبرير ما قام به الخال تجاه الطفل.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X