فن ومشاهير /أخبار المشاهير

تحسن الحالة الصحية للإعلامية الكويتية ماما انيسة

ماما أنيسة
ماما أنيسة
ماما أنيسة

حالة من الترقب والقلق انتابت عشاق وجمهور الإعلامية الكويتية المخضرمة انيسة محمد جعفر الشهيرة بـ "ماما انيسة" اثر الوعكة الصحية التي ألمت بها أخيرا ما انعكس على مواقع التواصل الاجتماعي حيث أعرب العديد من الفنانين والإعلاميين عن بالغ قلقهم حول الحالة الصحية للإعلامية القديرة.


وتخضع المربية الفاضلة ماما أنيسة حاليا لفترة علاج في مستشفى الأميري بعد تعرضها لوعكة صحية ألمت بها مؤخرا وأجبرتها على مراجعة المستشفى قبل أن يقرر الطاقم الطبي الخضوع للعلاج الذي تقتضيه حالتها الصحية ووجودها في المستشفى لفترة، وذلك وفقاً لمصادر أكدت لـ"سيدتي" أن الحالة الصحية لماما انيسة أصبحت مستقرة وفي تحسن مستمر.



وتعتبر الإعلامية أنيسة محمد جعفر، شخصية نسائية من أوائل الكويتيات اللاتي دخلن قطاع الإعلام، ليسطع نجمها وتحافظ على تألقها بحنانها وكفاءتها وأسلوبها الراقي وصوتها الدافئ الذى احتضن أبناء الكويت، فعاشوا فى وجدانها حتى رأتهم فى أعلى المراكز، وزراء وشخصيات قيادية، وما زالوا ينادونها "ماما".

ويتذكر الكويتيون بكثير من الحنين والحب، صوت "ماما أنيسة" حيث الماضى الجميل فى برنامج «ماما أنيسة والصغار»، الذى حصد شهرة واسعة منذ انطلاقة فى الستينيات، ليصبح أول برنامج فى الكويت والخليج مخصص للأطفال.

"ماما أنيسة"، 84 عاما، لم ترزق بأطفال، فاحتضنت أبناء وبنات الكويت ليصبحوا أبناءها، ومازالوا حتى الآن ينادونها بالاسم المحبب لها "ماما"، لدرجة أن معظمهم لا يعرف اسمها الكامل.

وقدمت "أم الكويتيين" العديد من برامج الأطفال فى الإذاعة والتلفزيون، حيث قدمت العديد من البرامج فى التلفزيون، منها: جنة الأطفال، مع الأطفال، نادى الأطفال، صبيان وبنات، الأطفال والصيف، ماما أنيسة والأطفال، عيال الديرة، كما قدمت في الإذاعة برامج: ماما أنيسة والصغار، ماما أنيسة والشباب، للحديث معًا ومع الشباب.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X