أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

على طريقة الأفلام.. هذا ما فعله سجناء مراهقون للهروب من الإصلاحية

مكافأة 3000 دولار لمن يدل عليهم

فكروا جيداً، وضعوا خطة شبيهة تماماً بتلك التي نشاهدها في أفلام الحركة والهروب الهوليودية، ونفذوها بحذافيرها بنجاح. هذا ما فعله 4 مساجين مراهقين كانوا محتجزين في إصلاحية للأحداث في مدينة «جاكسونفيل» بولاية فلوريدا الأمريكية، قبل أن تنجح خطتهم بالهروب من سجنهم بعد أن قاموا بافتعال شجار فيما بينهم، ليتبين للشرطة فيما بعد، أن الشجار كان مجرد خدعة لهروبهم الكبير من السجن.

ووفقاً لما نقله موقع «عربي بوست»، عن شبكة الـ«سي سي أن CNN» الإخبارية الأمريكية، أن عمدة مدينة «جاكسونفيل»، كان قد أعلن خلال ما نشره عبر حساباته الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي، بأن 4 مراهقين استطاعوا يوم السبت الماضي 20 يوليو الماضي، الهرب من إصلاحية لاحتجاز الأحداث، بعد أن افتعلوا شجاراً فيما بينهم داخل غرفتهم.

وأضاف عمدة المدينة، أن المراهقين الأربعة كانوا قد استغلوا حضور رجال الأمن والموظفين لفضّ الشجار فيما بينهم حتى يتمكنوا من الفرار. موضحاً بأنهم عادوا للاشتباك مرة أخرى في غرفة التحكم، حيث قاموا بضغط الزرّ المخصص لفتح الباب الأمامي حتى يتمكنوا من الهرب. ومن جانبه، ذكر مكتب الشريف في «جاكسونفيل»، أن المراهقين الفارين، عندما خرجوا من البوابة الأمامية للإصلاحية، قاموا بسرقة مفاتيح سيارة أحد الموظفين، بالإضافة إلى هاتفه النقال وحقيبته، قبل أن يسارعوا بالهروب بواسطة السيارة المسروقة.

وأوضح مكتب الشريف، أن السجناء الأربعة هم كل من «تاجا بينج»، ويبلغ من العمر 16 عاماً فقط، كان محتجزاً بتهمة «الفعل الفاضح» مع ضحية قاصر بعمر 12 عاماً. وتابع أيضاً، أن السجين الهارب الثاني، هو «دافيون بالدوين»، ويبلغ من العمر 17 عاماً، متهم بسرقة سيارة وانتهاك فترة المراقبة الخاصة به. بينما الثالث هو «تيجوان مونرو»، بعمر 16 عاماً، متهم بارتكاب جريمة سطو مسلح وسرقة مركبة. ورابع المجرمين المراهقين، يدعى «ماركوس ليدبيتر»، بعمر 16 عاماً، هو الآخر مسجون بتهمة سطو مسلح.

وقام مكتب عمدة المدينة الأمريكية، بتوجيه مناشدة لجميع المواطنين في مدينة «جاكسونفيل» الواقعة شمال شرق ولاية «فلوريدا»، بالإدلاء بأي معلومات من الممكن أن توصل السلطات إلى المجرمين المراهقين الأربعة. كما أن المكتب أعلن عن مكافأة مقدارها 3 آلاف دولار لكل من يساعد في القبض عليهم.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X