أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

وزير التعليم يشكر الكشافة السعودية على ما بذلوه من جهود في الحج

وزير التعليم يتابع مخططات الكشافة
وزير التعليم يشرف على الكشافة
أحد الكشافة المشاركين في خدمة ضيوف الرحمن

انتهى موسم حج هذا العام بنجاح كبير استحق الإشادة من كافة قادة الدول الإسلامية وحجاجها، ولعل هذا النجاح لم يكن بغريب أو مستبعد عن حكومة المملكة؛ وذلك بعد أن سخرت كافة إمكانياتها وجهاتها الحكومية لخدمة ضيوف الرحمن، وتعد وزارة التعليم من الوزارات التي كانت لها بصمة مميزة وجهود جبارة في حج هذا العام، الأمر الذي دفع وزير التعليم "الدكتور حمد بن محمد آل الشيخ" إلى توجيه الشكر والتقدير للكشافة السعودية على ما قدموه خلال موسم الحج، قائلًا:" زملائي وأبنائي الكشافة السعودية، فخورٌ بما قدمتموه في حج1440.. كنتم عند مستوى المسؤولية في خدمة ضيوف الرحمن، وشرّفتم وطنكم الكريم كما أنتم دائمًا.. شكرًا لكم".

يذكر أنّ الكشافة المشاركين في خدمة ضيوف الرحمن أرشدوا ما يقرب من 40 ألف حاج من مختلف الجنسيات، بدوره نشر الوزير صورًا من جهود الكشّافة في الحج، وهم يرشدون ضيوف الرحمن ويقدمون المساعدة بأيديهم؛ حيث ساهم نحو 7 آلاف كشاف على مستوى المملكة في أعمال حج هذا العام، وخدمة لضيوف الرحمن من خلال الإرشاد، بعد أن أنهوا استعداداتهم لموسم حج هذا العام 1440هـ، منهم 4 آلاف كشاف بذلوا العطاء لضيوف الرحمن في المشاعر المقدسة ومكة المكرمة، و3000 كشاف بالمدينة المنورة والمنافذ.

كما جندت جمعية الكشافة العناصر المشاركة في معسكرات الخدمة العامة في العديد من مراكز الإرشاد بالمشاعر المقدمة، إضافة إلى نقاط الإرشاد المتجول عبر آلية دقيقة من حيث التناوب أو التسجيل الإلكتروني، ويتبع الكشافة آلية محددة في عملية الإرشاد.

كما وصف الأمين العام للمنظمة الكشفية العالمية "أحمد رافع الهنداوي" ما تقوم به جمعية الكشافة العربية السعودية في خدمة حجاج بيت الله الحرام كل عام بأنه "مفخرة حقيقية".

يذكر أنّ وزير التعليم رئيس جمعية الكشَّافة العربية السعودية "الدكتور حمد بن محمد آل الشيخ" كان قد دشَّن معسكرات الخدمة العامة التي تقيمها الجمعية في مكة المكرمة والمشاعر المقدسة لخدمة حجاج بيت الله الحرام في السابع من شهر أغسطس الجاري.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X