أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

طفلة عراقية تقدم على الانتحار شنقاً بعد إجبارها على الزواج من ابن عمها

تعبيرية
انتحرت بشنق نفسها
بعد إجبارها على الزواج من ابن عمها
لم تتجاوز من العمر 15 عاماً

حادثة مروعة، هزت مختلف شرائح الشارع العراقي، وأثارت غضب الكثير من العراقيين، وذلك بعد أن تم تداول أنباء عن إقدام طفلة صغيرة على الانتحار عبر شنق نفسها يوم السبت الماضي 17 آب/أغسطس 2019 جنوب العراق، حيث أن الطفلة التي لم تتجاوز من العمر عامها الـ15، كانت قد أقدمت على الانتحار شنقاً عقب إجبارها من قبل عائلتها على الزواج من أحد أقربائها.

ووفقاً لما نقلته العديد من وسائل الإعلام المحلية في العراق عن مصادر أمنية، فقد تمكنت عناصر الأمن العراقي من العثور على جثة فتاة بعمر الـ15 عاماً فقط، بعد أن أقدمت على الانتحار بشنق نفسها في محافظة «ذي قار» جنوب البلاد. وأوضحت المصادر أنها قررت إنهاء حياتها بعد إجبارها على الزواج من أحد أبناء عمومتها، وفقاً لما قاله أشخاص مقربون من العائلة.

وأضافت المصادر الإعلامية العراقية، أن قوى الأمن عثرت على جثة الفتاة الصغيرة في منطقة سوق الشيوح في ذي قار. وتابعت أنه تم نقل الجثة على الفور إلى الطب العدلي، وباشرت الأجهزة المختصة بدراسة الأدلة الجنائية والتحقيق في الحادثة. وبحسب أحد أقرباء الفتاة، فإن سبب انتحارها هو إجبارها من قبل عائلتها على الزواج من ابن عمها.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X