أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

3 أصدقاء تخلوا عن وظائفهم وانتحلوا صفة ضباط شرطة لابتزاز المواطنين

ضباط شرطة.
صفة ضباط شرطة

تخلى الأصدقاء الثلاث عن وظائفهم في شركة مقاولات، واتفقوا على تكوين عصابة الشرطة المزيفة لابتزاز المواطنين واقتحام منازلهم بزعم البحث عن مخدرات، واستولوا على مشغولات ذهبية ومبالغ مالية قدرت بـ500 ألف جنيه، كما مارس المتهمون البلطجة على أصحاب المحال التجارية (كشك سجائر) على الأرصفة في مدينة نصر شرق العاصمة القاهرة، واستولوا منهم على مبالغ مالية.

نشاط المتهمين رصدته المباحث الجنائية في القاهرة بعد أن وردت بلاغات عديدة كان آخرها من «على حسونة»، 23 عاماً، عامل في (كشك سجائر)، و«إسلام يونس»، 22 عاماً عامل في (كشك سجائر)، بامتداد شارع عباس العقاد، يفيد بأنه أثناء وجودهما بمحل عملهما فوجئا بعدد 3 أشخاص «أدليا بأوصافهم التقريبية»، ادعوا أنهم رجال شرطة بإدارة مباحث التموين، وتحصلوا على مبلغ مالي 9000 جنيه، عدد 2 كرتونة سجائر، وكمية من كروت الشحن، من المجني عليه الأول، ومبلغ مالي 4000 جنيه، و4 كراتين سجائر، من المجني عليه الثاني، مقابل عدم اتخاذ إجراءات قانونية حيال المخالفات بالأكشاك محل عملهم.

وبإخطار اللواء نبيل سليم مدير الإدارة العامة لمباحث القاهرة، أمر بتشكيل فريق لسرعة ضبط المتهمين، وبإجراء التحريات وجمع المعلومات، ومن خلال فحص كاميرات المراقبة بمحال الواقعتين أمكن التوصل إلى تحديد مرتكبيهما، وتبين أنهم كل من «محمد.ج.م» 24 عاماً، عاطل، و«أحمد.م.ع»، 22 عاماً عاطل، و«محمد.ر.أ»، 25 عاماً عاطل، وعقب تقنين الإجراءات وبإعداد الأكمنة اللازمة بأماكن تردد المتهمين.

وتمكن ضباط وحدة مباحث القسم، وبصحبتهم القوة المرافقة من ضبطهم أثناء استقلالهم سيارة ملاكي «مستأجرة»، وبمواجهتهم بالتحريات وما جاء بأقوال المجني عليهما، اعترفوا بارتكاب عدة وقائع سرقات مساكن بعد اقتحامها وإرهاب أصحابها بزعم البحث عن مواد مخدرة، وأرشد المتهمون عن متحصلات السرقة، وأقروا بتصرفهم في باقي المسروقات بالبيع، لدى أشخاص «لا يمكنهم الإرشاد عنهم»، وإنفاقهم المبالغ المالية المستولى عليها على متطلباتهم الشخصية.

وقررت النيابة حبس المتهمين على ذمة التحقيقات بتهمتي السرقة وانتحال صفة ضباط شرطة.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X