أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

الحب يهزم المرض.. عاشقان مصابان بمتلازمة داون يلتقيان في المطار

لديها صفحة خاصة على أنستغرام
لحظة اللقاء المؤثرة
يعيشان حياة طبيعية
زوجان لا يكترثان لمتلازمة داون
لم يصدق عينيه لحظة رؤيتها
نيك وجابي مع العائلة
نيك ينتظر جابي
نيك وجابي

المصابون بمتلازمة داون، لا يمكن لنا أن لا نحبهم عند رؤيتهم، حتى لو كنا لا نعرفهم من قبل. إذ أن الكروموسوم الزائد في كل خلية لديهم، يعطيهم طيبة وصدقاً زائداً أيضاً في قلوبهم، لذلك هم أطيب وأصدق دائماً من معظمنا. وعند رؤيتنا للحظة اللقاء بين الأمريكيين نيك دويل، وجابي أنجيليني، المصابين بهذه المتلازمة، وكم كان هذا اللقاء مؤثراً وجميلاً ومليئاً بالمشاعر، ندرك تماماً طيبة وجمال هؤلاء الأشخاص.

صحيفة الديلي ميل البريطانية، كانت قد نشرت مقطع فيديو مصوراً خلال اليومين الماضيين، للحظة لقاء نيك وجابي، وهما شاب وفتاة مصابان بمتلازمة داون، أحبا بعضهما البعض منذ أول لقاء لهما، وقررا أن يتزوجا. وكانت عائلة كل واحد منهما، قد ساعدت في ترتيب هذا اللقاء.


وتابعت الصحيفة، أن العاشقين المتميزين التقيا أول مرة في مدينة ديترويت أكبر مدن ولاية ميشيغان الأمريكية، أثناء حضورهما المؤتمر الوطني للجمعية الوطنية لمتلازمة داون. ومنذ تلك اللحظة وقع كل واحد منهما في عشق الآخر، واتفقا أن يعيشا معاً وقررا الزواج رغم ما يعانيانه من حالة صحية.


بعد أن أدركت العائلتان تأثير هذه العلاقة على نيك وجابي، اتخذتا قراراً لمساعدتهما، ورتبتا لقاءاً لهما في ولاية أوهايو الأمريكية، ووثقت العائلتان لحظة اللقاء العاطفية جدًا بين نيك وجابي في مطار كانتون. والحب الكبير الذي أظهره الاثنان عند لقائهما في المطار.

لم يصدق نيك البالغ من العمر 30 عاماً عينيه عند رؤيته لحبيبته مرة أخرى، عاد إلى الخلف عدة خطوات وهو بحالة من الدهشة في عيونه، كأنه لا يصدق أنه يراها أمامه، ثم ركض نحوها على الفور، وهي بدورها رمت حقائبها وركضت تجاهه ليتعانق الحبيبان بمشهد أثار مشاعر جميع من شاهد المقطع المصور. وفي خلفية المشهد يمكننا سماع أصوات العائلتين وهما يرددان كم كان الأمر جميلاً ويستحق عناء القيام به.

ومن الجدير بالذكر، أن نيك وجابي، يمتلكان صفحة على الأنستغرام، اسمها «عالم نيك وجابي»، يتابعها أكثر من 650 شخصاً، وينشران عبرها يومياتهما معاً من صور وفيديوهات تُظهر علاقتهما اللطيفة، ويعرفان عن نفسيهما فيها بـ«مجرد زوجين عاديين، مصابين بمتلازمة داون ويعيشان في ولايتين مختلفتين».

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X