أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

نجاة رضيعة سقطت من سيارة عائلتها بغابة مظلمة وظلت بمفردها لساعات

عثر عليها العاملون في مدخل الغابة
سقطت من سيارة عائلتها دون أن يعرفوا
الطفلة تزحف في الشارع
رصدتها كاميرات المراقبة
الطفلة الصغيرة بعد إعادتها لعائلتها

لا يمكن وصف ما حدث، كما أنه لا يمكن تصديقه لولا أن صورته كاميرات المراقبة وتم تداول الفيديو على نطاق واسع حول العالم. وذلك بعد أن أنقذت العناية الإلهية، طفلة رضيعة هندية لم تتجاوز عامها الأول من مصيرها المحتوم والمميت. وذلك بعد سقوطها من سيارة عائلتها في شارع مظلم قريب من إحدى غابات ولاية كيرلا جنوب الهند المليئة بالحيوانات المفترسة.

ووفقاً لما نشره موقع سبوتنيك الروسي، أن العناية الإلهية تدخلت مرتين في نجاة الرضيعة الهندية، الأولى أنها نجت من الموت المحقق بعد سقوطها من سيارة عائلتها، والثانية أنها لم تتعرض للافتراس بين أنياب حيوانات الغابة. وتابع الموقع، أن الشرطة في ولاية كيرلا، كانت قد تلقت بلاغاً بوجود رضيعة صغيرة تحبو على يديها ورجليها بمفردها في شارع مظلم قرب إحدى الغابات، وفي وقت متأخر من ليلة الأحد الماضي 8 أيلول/سبتمبر.

وبحسب وسائل الإعلام المحلية في الولاية الهندية، فإن الطفلة كانت قد سقطت من سيارة عائلتها ذات الدفع الرباعي، دون أن يشعر أحد منهم بسقوطها. وكانت كاميرات المراقبة التابعة لمكتب يشرف على مدخل الغابة، قد التقطت مشاهد للرضيعة الصغيرة لحظة سقوطها من سيارة عائلتها، ولحظة حبوها بالقرب من الغابة في شارع معتم لا إضاءة فيه.

الغريب في الأمر، أن عائلة الطفلة الهندية، لم يشعروا بسقوطها من السيارة إلا بعد قطعهم لمسافة أكثر من 45 كيلومتراً بحسب ما ذكرته التقارير الإعلامية، التي أضافت أيضاً أن العاملين المسؤولين عن الغابة، كانوا قد توجهوا صوب الطفلة الصغيرة لحظة انتباههم لها، وسارعوا على الفور إلى تقديم المساعدة. إذ عثروا عليها مصابة بجروح بعضها كان خطيراً في رأسها بسبب السقوط. وعقب إعلام الشرطة الهندية بالأمر، تمكنت من العثور على عائلة الرضيعة وإعادتها لهم.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X