صحة ورشاقة /رشاقة ورجيم

كيف تخلَّصت كيم كاردشيان من الوزن الزائد بعد الحمل؟

كيم كاردشيان
كيف تخلَّصت كيم كاردشيان من الوزن الزائد بعد الحمل؟
سر نحافة كيم كارداشيان بعد الحمل

من الطبيعي أن تكتسب المرأة المزيد من الكيلوغرامات في مرحلتي الحمل والولادة، وهو ما يجعلها تحتاج إلى نظام رجيم مُخسِّس متكامل، لتعود إلى ما كانت عليه قبل الحمل. وفي هذا الإطار، كشفت نجمة تلفزيون الواقع كيم كاردشيان عن خسارتها لـ25 كيلوغرامًا خلال 11 شهرًا، بعد إنجابها لابنتها نورث ويست، من جرَّاء اتباع رجيم "أتكنز".، ومُمارسة الرياضة.
يقوم نظام "أتكنز" على 1800 سعرة حراريَّة يوميَّة تتنوع بين البروتينات والخضراوات، بعيدًا عن السكَّر والدقيق الأبيض والأرز الأبيض والكعك والخبز المحمّص.

ما هو رجيم أتكنز؟

كيم كاردشيان
كيم كاردشيان


يعتمد رجيم اتكنز على خلايا الجسم في حرق الدهون المخزَّنة فيه، وذلك عن طريق التقليل من كمِّ الكربوهيدرات المستهلك، ليصل إلى 20 جرامًا، ومضاعفة كمّ البروتينات المستهلك، يوميًّا. وبذا، ينطلق هرمون الكيتون الذي يحث الخلايا على حرق الدهون المخزنة داخل الجسم. علمًا بأن الجسم يعتمد على الكربوهيدرات للحصول على الطاقة.
يتوزَّع رجيم اتكنز على أربع مراحل تكمِّل بعضها البعض. وهناك شروط للانتقال بين المراحل، وصولًا إلى الأخيرة منها، التي تُسمَّى بـ"مرحلة التثبيت".

المرحلة الأولى

تكتنف صعوبات هذه المرحلة، لحدوث الكثير من الآثار الجانبيَّة خلالها، نتيجة لإطلاق هرمون الكيتون، ومنها: الصداع المستمر لساعات، والإرهاق، ورائحة الفم الكريهة! وتستمر هذه العوارض حتَّى يعتاد الجسم على نظام التغذية الجديد.
يكون صافي الكربوهيدرات التي تدخل الجسم، في هذه المرحلة، 20 جرامًا حصرًا، مع مراعاة مضاعفة كم البروتينات المستهلك. ولكن يجب معرفة الأطعمة الممنوعة والمسموحة خلال المرحلة الأولى من هذا الرجيم:
الأطعمة الممنوعة: الفواكه بأنواعها، وكذلك عصائرها، وبعض أنواع الخضراوات، والبقوليات بأنواعها (العدس والفول والحمص...) والحبوب الكاملة (الأرز والمعكرونة...) والمخبوزات والمعجنات.
وكذلك تعتبر المكسَّرات من الأطعمة الممنوعة خلال المداومة على رجيم اتكنز، وكذا هي الفواكه المجففة، والحليب، ومشتقاته كاملة الدسم.
• الأطعمة المسموحة: البروتين بكم مفتوح، مثل: البيض واللحوم المختلفة والدواجن والأسماك والمأكولات البحرية، وكذلك بعض أنواع الخضروات، مثل: الكرنب والبروكولي والكرفس والخيار والخس والفجل والليمون. ويمكن استخدام ثلاث ملاعق من الدهون أو الزيوت في اليوم.

المرحلة الثانية

يمكن في هذه المرحلة أن نزيد من كم الكربوهيدرات المستهلك، يوميًّا، ليصل إلى 40 جرامًا. وفي شأن الفواكه، من المسموح في المرحلة الثانية تناول ثمرة من التفاح في اليوم، مع ضرورة ممارسة التمارين الرياضية المشي أو الجري أو نط الحبل، وكذلك تمارين الضغط وتمارين المعدة، لساعة متواصلة.
من الضروري شرب الماء بكم مناسب في هذه المرحلة، حتى لا يتعرض جهاز الهضم لعسر الهضم، فينتج عنه الإمساك المزعج، نظرًا لقلة الخضروات والفواكه التي تحتوي على الألياف الطبيعية اللازمة لتنظيم أداء المعدة. أمَّا عن شرط الانتقال للمرحلة الثالثة، فهو أن تتبقى خسارة حوالى 5 أو 6 كيلوجرامات حتَّى الوصول إلى الوزن المنشود.

المرحلة الثالثة

رشاقة كيم بعد الحمل
رشاقة كيم بعد الحمل

يجب زيادة كم  الكربوهيدرات المستهلك إلى 100 جرام، يوميًّا. يمكن الحصول على الكمّ المذكور، عن طريق تناول القليل من المكسَّرات، يوميًّا، أو ثمرتين من الفواكه، مثل: التفاح أو الكمثرى أو الموز. علمًا بأنَّ شرط الانتقال إلى المرحلة الرابعة هو أن يصل متبع الرجيم إلى الوزن المنشود.

المرحلة الرابعة

تُسمَّى المرحلة الرابعة بـ"مرحلة التثبيت"، فيتحوَّل رجيم اتكنز من نظام مرحلي إلى أسلوب حياة يقوم على التخفيف من استهلاك الكربوهيدرات، مع الانتظام في ممارسة التمارين الرياضية الخفيفة مرَّتين على الأقل في الأسبوع، ولساعة متواصلة في كلّ مرَّة.
الجدير بالذكر أن هناك مجموعة من الأفراد الممنوعين من اتباع رجيم اتكنز، وهم: مرضى القلب، وكبار السن، وكذلك الأطفال دون 12 سنة، والحوامل والمرضعات، ومرضى الفشل الكلوي، وكذلك أي امرأة تعاني من اختلال في الهرمونان أو عدم انتظام في الدورة الشهرية.

 

شاهدي أيضًا: كيتو دايت بين السلبيات والإيجابيات

 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X