أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

طفلان ذهبا لإنقاذ شقيقتهما من الغرق فماتوا سويا

الأهالي يحملون أحد الغرقى
رجال الإنقاذ يحملون أحد الغرقى
طفل غريق

شهد مركز القوصة في جنوب صعيد مصر مأساة مفجعة بوفاة 3 أطفال أشقاء غرقاً في ترعة قريبة من منزل أسرتهم في محافظة سوهاج، وسرى الحزن بين أهالي المنطقة وشيّع جثامين الأطفال الثلاثة في مشهد مؤلم.
أما أسرة الأطفال فلا توجد كلمات تصف مأساتها، فالأم دخلت في حالة هستيرية من شدة البكاء عقب معرفتها صدمة وفاة كل أبنائها بعد أن اختل قدم الطفلة حبيبة جابر البالغة من العمر ٨ سنوات وهي تسير على حافة الترعة أمام منزلها بنجع القوصة، فاختل توازنها وسقطت بها، وصرخت فأسرع إليها شقيقاها، محمد ١٢ عاماً، وعلي ١٠ سنوات ونزلا إلى الترعة لإنقاذ شقيقتهما، لكنهما لم يتمكنا من إخراجها وغرق الثلاثة.
أهالي القرية حضروا على الفور لدى سماعهم بالواقعة، وتمكنوا من انتشال الجثث الثلاث، وحضرت الشرطة لمكان الواقعة، وتم نقل الجثث إلى مستشفى دار السلام المركزي، وتم إخطار اللواء حسن محمود، مدير أمن سوهاج، بغرق الأطفال الثلاثة في ترعة بمنطقة القوصة، وانتقلت إلى مكان الواقعة قوات الإنقاذ النهري، وضباط مباحث المركز، وتحرر محضر بالواقعة وبالعرض على النيابة العامة، صرحت بدفن الجثث لعدم وجود شبهة جنائية.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X