أسرة ومجتمع /ثقافة وعلوم

«ناسا» تنتهي من المركبة الموجهة للمريخ عام 2020

نقل المركبة بالمريخ
سيارة الفضاء «روفر»

أعلنت وكالة الفضاء الأمريكية «ناسا» أنه من المقرر أن يتم إطلاق المركبة الفضائية الموجهة في مهمة إلى الكوكب الأحمر، المريخ، العام المقبل، والآن تقف مركبة «المريخ 2020» التابعة لناسا على عجلاتها الست للمرة الأولى. وبحسب موقع «ميرور»؛ وقفت السيارة «روفر» بوزنها الكامل على عجلاتها في مختبر الدفع النفاث، التابع لناسا في باسادينا، كاليفورنيا.
ستعمل المركبة «روفر المريخ 2020» على دراسة إحدى مناطق كوكب المريخ، التي كانت الظروف البيئية فيها سابقاً مناسبة لوجود الحياة الميكروبية، وذلك للبحث عن أدلة عن حياة قديمة في الصخور المريخية.

مهمات المركبة روفر المريخ 2020

مهام روفر المريخ 2020

طوال فترة البحث، ستجمع المركبة عينات للتربة والصخور وتخبئها على السطح لإعادتها إلى الأرض في مهمة مستقبلاً.
وبالطبع سيوجد على متن المركبة ميكروفون، ومجموعة من الكاميرات لالتقاط صور وأصوات لم تسبق رؤيتها أو سماعها أثناء تسلسل مراحل الدخول والانخفاض والهبوط.

وستمنح المركبة أيضاً المعلومات المستقاة من الكاميرات؛ للمساعدة على تخطيط عمليات الهبوط المستقبلية على المريخ، بالإضافة لتصميم فيديوهات مثيرة.
وكذلك سوف يستخدم جهاز ملاحة التضاريس النسبي على المركبة «روفر»، تحليل الصور السفلية الملتقطة أثناء مرحلة الانخفاض، ومطابقتها مع خريطة تشير إلى مناطق محددة غير آمنة للهبوط.


قالت «بن ريجز»، مهندسة النظم الميكانيكية، التي تعمل على المركبة «المريخ 2020»: «بعد سنوات من التصميم والتحليل والاختبار، من الرائع أن نرى روفر على عجلات لها للمرة الأولى. يتطلع الفريق بأكمله إلى رؤيتها بنفس التشكيلة على المريخ في المستقبل غير البعيد».

تصميم المركبة الجديدة

تصميم المركبة روفر المريخ 2020


أرجل السيارة «روفر» مصنوعة من التيتانيوم، في حين تتكون العجلات من الألومنيوم ومزودة بمحركات خاصة بها.
تحتوي العجلتان الأماميتان والعجلات الخلفية أيضاً على محركات توجيه فردية، تتيح للسيارة تشغيل 360 درجة كاملة في مكانها.


من خلال نظام تعليق خاص، المركبة «روفر» قادرة على التعامل مع الإمالة بزاوية 45 درجة دون الانقلاب، على الرغم من أن السائقين سيحاولون تجنب أي تضاريس تؤدي إلى إمالة السيارة بأكثر من 30 درجة.
تخضع المركبة «روفر» الآن للاختبار، بما في ذلك تقييم شامل لكيفية عمل أدواتها وأنظمتها، وأنظمتها الفرعية في بيئة شديدة البرودة، وشبه الفراغ الذي ستواجهه على سطح المريخ.
بعد هذه الاختبارات، ستطلق المركبة على صاروخ United Launch Alliance Atlas Atlas في يوليو 2020 في مهمتها إلى المريخ. ومن المتوقع أن تهبط في «مارسيرو جيزيرو كريتر» في 18 فبراير 2021.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X