أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

تعيين أول كلبة محامية لمساعدة ضحايا الاعتداء الجنسي في أمريكا

المحامي العام كيم فوككس مع هاتي أول كلبة محامية بتعيين رسمي في أمريكا
نشرت المحامي العام فوككس صورتها مع الكلبة هاتي خلال تأديتها القسم بفيسبوك
الكلبة هاتي تؤدي القسم ويدها ومخالبها فوق الدستور الأمريكي
عينت هاتي كمحامية ومساندة لأطفال وبالغين تعرضوا للعنف

في الولايات المتحدة لا يوجد شيء مستحيل إطلاقاً، ومادام هناك كلاب بوليسية شجاعة لمكافحة الإرهاب والمخدرات وتهريب البشر، فلماذا نستغرب اختيار الكلبة «هاتي» لتكون أول محامية في أمريكا؟


وهل بالفعل أصبحت الكلبة الذكية هاتي محامية رسمياً؟ وكيف تمارس مهنتها، وما هي القضايا أو المهمات المتخصصة بها؟

بالفعل عينت «هاتي» رسمياً في مهمة رسمية لصالح فئة معينة من البشر.

فلقد اعتمدت الكلبة هاتي، وهي من فصيلة «لابرادور»، وتبلغ من العمر عامين، بشكل رسمي كمحامية من قبل النائب العام لولاية شيكاغو الأمريكية للتخفيف من معاناة الأطفال والبالغين الذين يعانون من صدمة نفسية ومشكلات عقلية.

والهدف من مهمة الكلبة هاتي هو طمأنة الأطفال والبالغين الذين يعانون من مشكلات عقلية والذين وقعوا ضحايا للاعتداء الجنسي والعنف.

وتعد «هاتي» أول كلبة تقدم الدعم العاطفي من خلال هذه المهمة، وستعمل كل يوم من الـ9 صباحاً حتى الـ5 مساءً لمساعدة البشر.

وظهرت «هاتي» عبر الصور التي نشرتها كيم فوككس، المحامي العام في مقاطعة كوك بولاية شيكاغو، على صفحتها بموقع «فيسبوك»، وهي واقفة لتؤدي القسم، وفقاً لموقع «إيه بي سي نيوز»، و«العين».

وقالت كيم فوككس: «كنا حريصين على إقامة احتفال لهاتي، الثلاثاء 29 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، وحصلت على رخصة العمل والشهادة، ووقفت على ساقيها الخلفيتين وأقسمت لفرض القانون، مع وضع يدها اليمنى على الدستور».

وأضافت «سعيدة للغاية بأن هاتي موجودة هنا للتخفيف والمساعدة في تقليل الصدمات لدى للأطفال والكبار الذين يعانون من الصحة العقلية».

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X