لايف ستايل /سياحة وسفر

أفضل مدن جنوب المانيا للسياحة

افضل مدن جنوب المانيا للسياحة

تتعدَّد في جنوب ألمانيا المهرجانات الشعبية المرحة، والمدن القديمة التي تعود إلى القرون الوسطى، وأيضًا المدن المستقبلية، ومنتجعات التزلج الجذابة، والقلاع، والثقافة... تحيط جبال الألب البافارية المهيبة بجنوب ألمانيا، حيث تكثر البحيرات. إليكِ افضل مدن جنوب المانيا للسياحة:


ميونيخ

ميونيخ تبعد نحو ساعة بالسيارة من جبال الألب


تقع ميونيخ، المدينة الثالثة في ألمانيا، على نهر "إيزار"، وتبعد نحو ساعة بالسيّارة من جبال الألب. طالما ساهم موقع ميونيخ الاستراتيجي في وسط أوروبا، في جعلها مركزًا هامًّا في القارة عبر التاريخ. أبرز العناوين السياحية في ميونيخ:
• ميدان "ماريا": يرجع تاريخ "ميدان ماريا" إلى القرن الثاني عشر؛ وكان هذا الميدان يُمثِّل الميدان المركزيّ في ميونيخ، منذ تأسيسه وحتَّى سنة 1807. وهناك، تبرز قاعة المدينة القديمة مع برجها الذي أعيد بناؤه، فيما تشمل المعالم الأخرى: نصب مهدى للسيدة مريم العذراء يعود إلى سنة 1638 احتفاءً بنهاية الاحتلال السويدي، ونافورة السمك. من جهةٍ ثانيةٍ، يعدُّ "الميدان" أيضًا، وجهة تسوُّق شعبيّة شهيرة تضمّ عددًا من المتاجر والمحلات والمطاعم. وعلى مدى عقود، كان "الميدان" محور العديد من المناسبات الاحتفالية في العاصمة البافارية. وهو يعجّ بالسائحين، لكونه نقطة رائعة للترفيه بالمجان، على إيقاع موسيقى الفنانين الجوالين، وفي حضور مؤدي التمثيل الصامت وعروض الشارع.
• قصر نيمفنبورغ: شُيِّد قصر نيمفنبورغ، احتفاءً بمولد وريث للعرش البافاري، بناءً على أمر والدي Maximillian II Emanuel في سنة 1664. وكان القصر المقرّ الصيفي للحكام البافاريين. عندما ورث العرش، قام ماكس إيمانويل بتوسيع القصر. يعدّ هذا القصر الباروكي واحدًا من مناطق الجذب السياحي الأكثر شعبيَّة في ميونيخ راهنًا، على الرغم من أنَّ أقسامه مغلقة أمام الجمهور. 


فرانكفورت

فرانكفورت تعتبر مركزًا هامًّا للأنشطة الثقافية والسياحية


تعدّ فرانكفورت مدينة عالميَّة، ومركزًا هامًّا للأنشطة الثقافيَّة والسياحيَّة. في الآتي، أشهر المعالم السياحية في المدينة:
• "مركز المدينة القديمة": هو يمتدّ على شكل مربع غير منتظم، وتتوسَّطه نافورة جذَّابة، فهو الساحة العامَّة الأكثر ازدحامًا للمشاة، وموطن العديد من مناطق الجذب السياحي، وهو مجمع مؤلف من 11 مبنى قديمًا، يعود تصميمه إلى الفترة المُمتدَّة من القرن الخامس عشر إلى القرن الثامن عشر. ويشمل مبنى Rathaus، فضلًا عن المتحف التاريخي الذي تأسّس سنة 1878، مع مجموعاته المتعلّقة بالتاريخ الثقافي الغني في فرانكفورت من العصور الوسطى إلى العصر الحديث.
• دار الأوبرا: شُيّد في سنة 1880 على الطراز الإيطالي في عصر النهضة، وقد دمّر خلال الحرب العالمية الثانية، وأعيد افتتاحه في سنة1981 باعتباره من المراكز التي تستضيف الحفلات الموسيقية الأكثر أهميَّة في المدينة.


نورمبرغ

نورمبرغ تزخر بالمعالم السياحية الجذابة


نورمبرغ، ثاني أكبر مدينة في "بافاريا" بعد "ميونيخ"، وهي تزخر بالمعالم السياحية الجذابة، وأبرزها:
• قلعة نورمبرغ: إلى الشمال من المدينة القديمة ترتفع "قلعة نورمبرغ"، وهي عبارة عن مبنى جذاب يعلو 351 مترًا ويهيمن على الأفق. تجدر الإشارة إلى أن هذه القلعة هي واحدة من أهم قلاع القرون الوسطى الباقية في أوروبا. وكانت مقرّ إقامة الملوك والأباطرة الألمان من سنة 1050 إلى 1571. في الطرف الأسفل، تتمركز الاسطبلات الإمبراطوريَّة القديمة، التي بنيت في سنة 1495، وبرج البنتاغون العائد تاريخه إلى سنة 1040.
• ذا هوبتمارك": يمرُّ السائح في هذا المكان بـ"النافورة الجميلة"، التي يرجع تاريخها إلى القرن الرابع عشر، وتمتاز بديكوراتها وأرقامها المزخرفة، كما بـ"قاعة المدينة القديمة" التي بُنيت في سنة 1616 وذات المداخل الرائعة والأبراج المُحصنة وغرفة التعذيب. وبين البنايتين، هناك نافورة شهيرة أخرى هي Gänsemännchen، وكانت بنيت في سنة 1555. وتصوِّر هذه الأخيرة فلَّاحًا يحمل إوزتين، مع مياه تتدفق من مناقيرهما. في "هاوباركتوك"، تُنظم سوق عيد الميلاد الشهيرة في "نورمبرغ"، وتستمر أسبوعين، مع أكثر من مليون زائر.

شاهدوا أيضاً:أفضل 10 أماكن سياحية في السعودية

 

تابعوا أيضًا:
أجمل الجزر السياحية في العالم
أروع الأماكن السياحية فى الأردن
الحيّد المرجاني العظيم من عجائب الدنيا السبع

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X