اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

حكاية خطف نجل ثري وطلب 10 ملايين جنيه فدية

تعبيرية

بعد 48 ساعة من اختطاف طفل على يد عصابة مسلحة في جنوب صعيد مصر، لابتزاز والده مادياً بعد معرفتهم بثرائه، تمكنت أجهزة الأمن في وزارة الداخلية من تحرير الطفل وإعادته إلى أسرته سالماً وألقي القبض على 3 من المتهمين بعد محاصرتهم في منطقة جبلية في محافظة أسيوط.


وقالت مصادر أمنية لـ«سيدتي» إن أفراد العصابة ساوموا أسرة الطفل على 10 ملايين جنيه فدية نظير إطلاق سراحه، فأسرعت أسرته إلى الأمن العام واستغاثت بالشرطة؛ حيث قدم صاحب شركة مقاولات بلاغاً يفيد باختطاف 3 مجهولين أحدهم يحمل سلاحاً نارياً ويستقلون سيارة بدون لوحات معدنية، نجله وأنه تلقى اتصالاً هاتفياً من رقم هاتف محمول محدد طالبوه بتجهيز قيمة الفدية؛ حتى يتمكن من رؤية ابنه مرة أخرى.


وأضافت المصادر أن الشرطة شكلت فريقاً أمنياً برئاسة قطاع الأمن العام بقيادة اللواء علاء الدين سليم مساعد أول وزير الداخلية بالتنسيق مع إدارة البحث الجنائي بمديرية أمن أسيوط، لسرعة تحديد وضبط الجناة والسيارة والسلاح المستخدمين في ارتكاب الواقعة وإعادة المُختطف، ومن خلال جمع المعلومات وتكثيف التحريات تمكنت قوة أمنية من مشاهدة السيارة مرتكبة الواقعة، فأطلقت النار عليها، مما أدى إلى تفريغ إطارات السيارة، فقام المتهمون بتركها والهرب بالمجني عليه تجاه المنطقة الجبلية.


وتابعت المصادر أن فريق البحث نجح في تحديد المتهمين وعددهم 8 عناصر، لأحدهم معلومات جنائية، وحال استهدافهم بأماكن إقامتهم تخلوا عن المجني عليه، واستمر فريق البحث في مطاردتهم إلى أن تمكن من ضبط ثلاثة عناصر منهم، وبحوزة أحدهم «بندقية آلية، و4 خزن و50 طلقة»، وبمواجهة المتهمين، اعترفوا بارتكابهم الواقعة بالاشتراك مع المتهمين الهاربين، وسرقة السيارة المضبوطة بالإكراه بدائرة مركز شرطة ملوي بالمنيا، وأحيلوا إلى النيابة العامة التي قررت حبسهم على ذمة التحقيقات.