صحة ورشاقة /الصحة النفسية

فوبيا الثقوب السوداء: اكتشفي أفضل طريقة للسيطرة على الخوف

فوبيا الثقوب السوداء: اكتشفي أفضل طريقة للسيطرة على الخوف

فوبيا الثقوب السوداء أو رهاب النخاريب، برز في الحقيقة منذ سنوات عدة على الإنترنت، وتطرقت إليه منتديات عدة على وجه الخصوص. وسوف نسلط الضوء في ما يلي على سؤالين أساسيين: كيف يأتي هذا الخوف؟ وما هي فوائد التنويم المغناطيسي في علاج هذا الخوف؟

 



ما هو رهاب النخاريب، أو الخوف من الثقوب؟

زهرة اللوتس تثير الخوف لدى الذين يعانون من رهاب الثقوب
زهرة اللوتس تثير الخوف لدى الذين يعانون من رهاب الثقوب

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


يشير رهاب النخاريب إلى الخوف من الثقوب. والصورة التي تثير بغضًا كبيرًا بالنسبة لبعض الأشخاص المصابين بهذا القلق، هي صورة زهرة اللوتس. وهذا الرهاب غير معترف به رسميًّا ويتصل بشكل عام بالاشمئزاز، ويرتبط بالجهاز العصبي. وتشبه ردود الفعل الخاصة به، كتلك المتعلقة بالخوف من العناكب أو الخوف من الثعابين، وتسبب في العادة هروب الشخص منها. ويرتبط رد فعل الخوف هذا بالجهاز العصبي، ويسبب تسارع دقات القلب والتنفس، وكذلك توسع البؤبؤ في العين. وأظهر عدد من الدراسات أنّ هذا الرهاب يصيب حوالى 11 في المئة من الرجال و 18 في المئة من النساء.

 

تابعي المزيد: علاج الاكتئاب بواسطة النباتات ... جرّبيه

 



أصول مرض فوبيا الثقوب السوداء

 


يجد رهاب النخاريب أصوله في أوجه التشابه بين الأنماط غير الضارّة، مثل الثقوب التي نجدها على سبيل المثال على فاكهة الفراولة، وتلك الموجودة على الحيوانات السامّة مثل الثعابين والعناكب. مع ذلك، قام العلماء بالتحقيق في هذه الظاهرة في الآونة الأخيرة، وأثبتوا نظرية تشتمل على أنّ الشعور بالاشمئزاز البيولوجي، والشعور بالاشمئزاز الذي يشعر به هؤلاء الأشخاص المصابون برهاب النخاريب، هو رد فعل طبيعي تجاه الأشياء التي تشبه أمراضًا تنتقل بواسطة الجلد، مثل الجدري والحصبة، والحصبة الألمانية. ويوضح هذا السبب كذلك الحكة التي يشعر بها هؤلاء الأشخاص عندما يرون الثقوب.
بكلمات أخرى، فإنَّ الخوف من الثقوب هو استجابة تطورية للحافز الذي يشبه الأعراض للأمراض والطفيليات الخطيرة.

 



مثيرات فوبيا الثقوب

الشعب المرجانية قد تثير الذعر لدى بعض مرضى فوبيا الثقوب
الشعب المرجانية قد تثير الذعر لدى بعض مرضى فوبيا الثقوب

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


تتباين أسباب هذا الرهاب بشدّة: كل ما يمثل الثقوب الصغيرة أو الفقاعات المرصوفة بجانب بعضها البعض، كما لو انها أنماط غير منتظمة أو غير ذلك، سوف تسبب مشاعر الفزع والاشمئزاز لدى الشخص. ويشمل ذلك، الثقوب على الجلد واليدين أو الثقوب السوداء، أو الشُعب المرجانية أو قرص شمع النحل، أو غير ذلك.

 

تابعي المزيد: القلق والتوتر والخوف من المرض... اكتشفي أسبابه وعلاجاته

 



التغلب على رهاب الثقوب بواسطة التنويم المغناطيسي

 


أثناء جلسة التنويم المغناطيسي بمقدور الشخص، تحديد المشاعر التي تنتابه عندما ينشأ الخوف ويُعرف أصله، والقلق الذي يُصاب به. كما أنَّ التنويم الذاتي وتقنيات الاسترخاء والتنفس، من الطرق التي تساعد على السيطرة أو حتى القضاء على هذا الخوف. والهدف هو إزالة الصورة المرتبطة بالخوف، والبدء بالعمل في العمق على التقليل من شأن هذه الصورة العقلية وإزالتها.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X