اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

كورونا تنهي حياة إيطالي كل دقيقتين

توابيت الموتى في إيطاليا
الطاقم الطبي المنهك
توابيت الموتى في إيطاليا
المرضى في مدينة برجامو
4 صور

ارتفع معدل وفيات مرضى الفيروس التاجي في إيطاليا بشكل كبير؛ ليصل معدل الوفاة إلى شخص كل دقيقتين، حيث يستمر الفيروس في تدمير البلاد. وبحسب موقع «ميرور» تُظهر الأرقام الفادحة أن 793 شخصاً لقوا مصرعهم في صراعهم مع Covid - 19 في إيطاليا أي ما يعادل 33 حالة وفاة في الساعة، فيما يُعتبر أكبر زيادة في الوفيات حتى الآن على مدار 24 ساعة ليبلغ إجمالي عدد القتلى في إيطاليا الآن 4825 - متجاوزاً الصين، حيث نشأ الفيروس لأول مرة في مدينة ووهان.

بينما ارتفع العدد الإجمالي للحالات المؤكدة في إيطاليا إلى 53578 حالة بعد أن كان 47021حالة يوم الجمعة.


تم إرسال الجيش الإيطالي الآن لفرض إجراءات الحجر الصحي في لومباردي، المنطقة الأكثر تضرراً في البلاد. وتم أيضاً نشر أكثر من 100 جندي في المنطقة الإيطالية الشمالية لإبقاء الناس في الداخل بعد تقارير عن أشخاص يتحدون قواعد الإغلاق.

في غضون ذلك، كان لا بد من تجنيد الجيش لنقل جثث الضحايا إلى محرقة الجثث خارج المنطقة؛ لأن المرافق المحلية لا يمكنها استيعاب هذا العدد الكبير من الموتى. والصور المؤرقة للشاحنات العسكرية المحملة بالتابوت هي تذكير مرعب لبقية أوروبا بالمخاطر التي يشملها Covid - 19 إذا كان لا يمكن كسر سلسلة العدوى.

أصدر طبيب بيطري يبلغ من العمر 43 عاماً من إيطاليا وتم نقله إلى المستشفى نداء عاطفياً لأولئك الذين يتجاهلون وما زالوا يتجاهلون النصيحة بالبقاء في المنزل.

تحدثت «دانييلا دي روزا» في مقطع فيديو تم تداوله على وسائل التواصل الاجتماعي، التي تم إدخالها إلى مستشفى نابولي مصابة بالالتهاب الرئوي الفيروسي، عن كيفية انتقالها من فرد سليم إلى حطام افتراضي يعتمد على جهاز التنفس الصناعي لإبقائها على قيد الحياة، بينما يعانى الطاقم الطبي المنهك من أجل التأقلم معها.

تظهر «دانييلا» وهي تتوسل إلى الناس للبقاء في المنزل، وتقول: «قبل ذلك كنت بصحة جيدة، والآن أنا أقاتل من أجل حياتي. الكثير لا يحترم القواعد ويعرض حياة الآخرين للخطر. أريدك أن تراني وتنظر في عيني وترى معاناة أولئك الذين يضطرون إلى محاربة هذا الفيروس.»

ويأتي ذلك في الوقت الذي حذر فيه رئيس الوزراء «بوريس جونسون» من أن بريطانيا تتخلف «أسبوعين أو ثلاثة» فقط عن إيطاليا بشأن انتشار Covid - 19.

إن حصيلة القتلى في المملكة المتحدة من الوباء اليوم هي نفسها التي كانت في إيطاليا منذ أسبوعين، فلقد قتل الفيروس التاجي حتى الآن 233 شخصاً في بريطانيا - وهو رقم وصلت إليه إيطاليا في 7 مارس (آذار).

في صحف اليوم، أصدر «جونسون» تحذيراً صارخاً من أن خدمة الصحة العامة البريطانية NHS يمكن أن تصبح مرهقة مثل الخدمة الصحية في إيطاليا ما لم تُبذل جهود بطولية.

وقال: «ما لم نعمل معاً، ما لم نبذل الجهد الوطني البطولي والجماعي لإبطاء الانتشار - فمن المرجح جداً أن تكون NHS الخاصة بنا ستطغى بالمثل».