أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

طالبة تقتل شقيقتها الصغرى وتلقي جثمانها خارج المنزل

تعبيرية
تعبيرية

رغم حداثة سنها فهي لم تكمل عامها السابع عشر إلا أنها دوّنت أسهماً في سجلات المجرمين والقتلة، فتحقيقات النيابة العامة أثبتت أنّ الفتاة الشابة خنقت شقيقتها الصغرى البالغة من العمر 11 سنة حتى الموت، وحملت جثمانها وألقت به بالقرب من ترعة لري الأراضي الزراعية بالقرب من منزل أسرتها في محافظة الشرقية.


مصادر أمنية خاصة شرحت لسيدتي تفاصيل الجريمة بأن والدة الفتاتين عادت إلى المنزل فلم تجد ابنتها الصغرى «بسمة» وعندما سألت الكبرى «ناهد» عنها أخبرتها بأنها خرجت منذ عدة ساعات إلى منزل زميلة لها، أسرعت الأم وأسرتها بالبحث عن الفتاة حتى عثروا عليها جثة هامدة فأصيبت الأم بحالة من الهياج بسبب المفاجأة الصادمة.


وأضافت المصادر أن الفتاة الكبرى انهارت واعترفت بتفاصيل جريمتها أمام المباحث خلال مناقشة روايتها بأن شقيقتها خرجت من المنزل قبل العثور على جثمانها بساعتين، لكنها اعترفت بتفاصيل جريمتها، وأنها تشاجرت معها بسبب غسيل الصحون، وخلال المشاجرة قبضت بيديها حول رقبة شقيقتها فسقطت على الأرض فاقدة للوعي وماتت في الحال، فأسرعت بالتخلص من جثمانها وإلقائه خارج المنزل، وتبين من تحريات المباحث قيام شقيقتها الكبرى بارتكاب الواقعة لتعرضها لحالة نفسية سيئة في الفترة الأخيرة، فتخلصت منها أثناء مشادة بينهما على ترتيب المنزل، وتم إحالتها إلى النيابة العامة بالحسينية.


وتابعت المصادر أن العميد عمرو رؤوف، مدير المباحث الجنائية، تلقى بلاغاً يفيد باختفاء الطفلة «بسمة. وع» 11 سنة بالصف الخامس الابتدائي، مقيمة قرية سماكين الشرق، دائرة مركز الحسينية، وبعد ساعات أخبرته أسرتها بالعثور على جثة الطفلة ملقاة داخل خزان بجوار المنزل، وتوجهت الأجهزة الأمنية بمركز شرطة الحسينية لموقع العثور على الجثة، لكشف ملابسات الحادث وتفاصيله، وتم نقل الجثة إلى مشرحة مستشفى الحسينية العام تحت تصرف النيابة العامة، وتحرر عن الواقعة المحضر رقم 3436 لسنة 2020 إداري مركز شرطة الحسينية لسنة 2020، وألقت الأجهزة الأمنية بمركز شرطة الحسينية، وألقي القبض على المتهمة «ناهد» 17 سنة طالبة بالصف الأول الثانوي، وتبين قيامها بارتكاب الواقعة بخنق شقيقتها على خليفة مشادة بينهما على ترتيب المنزل، وانتقلت النيابة العامة لموقع العثور على الجثة، وأمرت بانتداب الطب الشرعي لمعاينة الجثة وأمرت بالتشريح لبيان سبب الوفاة.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X