اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

علاج الامساك في المنزل الأكثر فاعلية

علاج الامساك في المنزل الأكثر فاعلية
2 صور

علاج الإمساك في المنزل قد يكون مفيداً إذا ما تمَّ التزام الشخص بإرشادات الأطباء واختصاصيي التغذية. إليكِ علاج الإمساك في المنزل، بحسب "مايو كلينك":


عادةً ما يبدأ علاج الإمساك المزمن بنظام غذائي، وتغييرات في نمط الحياة، لزيادة السرعة التي ينتقل بها البراز عبر الأمعاء. إذا لم تساعد هذه التغييرات، فقد يوصي الطبيب بتناول أدوية، أو الخضوع لجراحة.



النظام الغذائي وتغييرات نمط الحياة

تناولي المزيد من الفواكه والخضروات الطازجة يومياً
تناولي المزيد من الفواكه والخضراوات الطازجة يومياً


قد يوصي طبيبك بإجراء التغييرات التالية لتخفيف حدّة الإمساك:


- زيادة كمية الألياف: تعمل إضافة الألياف إلى نظامك الغذائي على زيادة وزن البراز وسرعة مروره خلال الأمعاء. ابدئي تدريجياً في تناول المزيد من الفواكه والخضراوات الطازجة يومياً. اختاري أيضاً الحبوب والخبز المصنوع من الحبوب الكاملة.

وبشكل عام، خصصي 14 غراماً من الألياف لكل 1000 سعرة حرارية في نظامك الغذائي اليومي.

قد تسبب الزيادة المفاجئة في كمية الألياف المتناولة بعض الانتفاخات والغازات، لذلك ابدئي تدريجياً، واحرزي تقدماً لهدفك على مدى بضعة أسابيع.

- ممارسة الرياضة معظم أيام الأسبوع: يعمل النشاط البدني على زيادة نشاط العضلات في الأمعاء. حاولي أن تعتادي على ممارسة التمارين الرياضية في معظم أيام الأسبوع. إذا لم يسبق لكِ أن مارستِ التمارين الرياضية؛ فتحدثي مع طبيبك عما إذا كنت في صحة جيدة؛ لبدء برنامج لممارسة الرياضة.

- عدم تجاهل الحاجة الشديدة إلى التبرز: خذي وقتك في الحمام، واسمحي لنفسك بوقت كافٍ للتبرز دون مضايقات ودون الشعور بالاستعجال. ولا تؤجلي الحاجة إلى التبرز إلى وقت لاحق.

 

تابعي المزيد: فوائد التين المجفف للإمساك رائعة.. جرّبيها



استعمال الملينات في علاج الامساك

فكري باستعمال الملينات لعلاج الامساك
فكري باستعمال الملينات لعلاج الامساك


توجد عدة أنواع من المليّنات، ويعمل كل منها بطريقة مختلفة بعض الشيء لتسهيل عملية الإخراج. والملينات التالية متوفرة بدون وصفة طبية:
- المكملات الغذائية التي تحتوي على الألياف: تضيف الألياف كتلة إلى البراز. البراز المحتوي على الألياف أكثر ليونة وأسهل في الإخراج. وتشمل مكملات الألياف البسيليوم (ميتاميوسيل، كونسيل، وغيرها)، وبولي كاربوفيل كالسيوم (فايبركون، إكوالاكتين، وغيرها) وميثيل السيليلوز (سيتروسيل).
- المنبهات: المحفزات، مثل: بيساكوديل (كوريكتول، دوكولاكس، وغيرها) وسينوسيدات (سينوكوت، إكس لاكس، بيرديم)، تتسبب في تقلص الأمعاء.
- الملينات التناضحية: تساعد المليّنات التناضحية على تحريك البراز عبر القولون؛ عن طريق زيادة إفراز السوائل من الأمعاء والمساعدة على تحفيز حركة الأمعاء. ومن الأمثلة على ذلك هيدروكسيد المغنيسيوم الفموي (حليب مغنيسيا فيليبس، وحليب مغنيسيا دوكولاكس، وغيرها)، سترات المغنيسيوم، اللاكتيولوز (تشولاك، كونستيلاك، وأدوية أخرى)، وغليكول البولي إيثيلين (ميرالاكس، جليكولاكس).
- المزلقات: تعمل المواد المزلقة، مثل الزيوت المعدنية، على تمكين البراز من التحرك عبر القولون بسهولة أكبر.
- منعمات البراز: مثل دوكوسات الصوديوم (كولاس) ودوكوسات الكالسيوم (سيرفاك) تُرطِّب البراز؛ عن طريق سحب الماء من الأمعاء.
- الحقن الشرجية والتحاميل: الحقن الشرجية المحتوية على الماء مع أو بدون الصابون، قد تكون مفيدة لتنعيم البراز وتحفيز حركة الأمعاء. وتساعد تحاميل الجليسرين أو البيساكوديل أيضاً على تحريك البراز خارج الجسم؛ عن طريق توفير التزليق والتحفيز.

تابعي المزيد: علاج الإمساك: مسهلات طبيعية جيدة وأخرى يجب تجنبها