اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

انتحار طبيبة أمريكية بسبب كورونا

4 صور

في حادث مأساوي ، أقدمت طبيبة أميركية تعمل فى غرفة الطوارئ في مدينة نيويورك على الانتحار .

وفي التفاصيل أن الطبيبة لورنا برين البالغة من العمر 48 عاماً التي كانت تعمل فى غرفة الطوارئ في مدينة نيويورك كانت أصيبت بفيروس كورونا وتعافت منه واستمرت في علاج المرضى قبل إقدامها على الانتحار .

وكشف والد الطبيبة فيليب برين وهو جراح متقاعد لشبكة “سى إن إن” الأمريكية أن ابنته توفت صباح الأحد في شارلوتسفيل فرجينيا .

وأضاف: “لقد ماتت بطلة.. لقد كانت في الخنادق ، كانت بطلة”.

تابعي المزيد: إسبانيا الأولى عالميًا في عدد وفيات الأطقم الطبية

وعملت برين في قسم الطوارئ في المركز الطبي بجامعة كولومبيا ايرفينج ونظام المستشفيات بنيويورك.

وقالت والدتها أن الطبيبة أصيبت بكوفيد-19 واستغرقت أسبوعًا ونصف للتعافي ، ولكن عندما عادت إلى العمل ، لم تستطع حتى أن تستمر لمدة 12 ساعة.

وكانت الطبيبة تحدثت مع والدها عن الضغط والارهاق الذي يعانون منه كممرضين في العمل في ظل انتشار فيروس كورونا،حيث كانوا يقضون 18 ساعة في اليوم وينامون في الممرات ، وأن سيارات الإسعاف لم تتمكن من الدخول لأنها كانت مشغولة للغاية.

وقال المستشفى في بيان “لا تستطيع الكلمات أن تنقل إحساس الخسارة الذي نشعر به اليوم.. دكتورة برين بطلة جلبت أعلى المثل العليا للطب إلى الخطوط الأمامية الصعبة لقسم الطوارئ.. ينصب تركيزنا اليوم على تقديم الدعم لعائلتها وأصدقائها وزملائها أثناء مواكبة هذه الأخبار خلال فترة عصيبة بالفعل. “