سيدتي وطفلك /مولودك

9 نصائح لنوم الطفل الآمن

9 نصائح لنوم الأطفال الآمن
بيئة نوم جيدة
تجنبي الفراش الفضفاض
استخدام اللهاية (في أوقات النوم)
استخدام التكنولوجيا

يلعب وضع نوم الطفل دوراً مهماً في تحديد أنه سيحصل على نوم آمن وسليم، هناك SIDS أو متلازمة الوفاة المفاجئة للرضع هي مجرد جزء من وفيات الرضع غير المتوقعة التي تسمى الوفاة المفاجئة غير المتوقعة في سن الرضاعة أو SUDI وترتبط بوضع نوم الطفل. لذلك التقت سيدتي نت بالدكتور مختار فتحي اختصاصي الأطفال وحديثي الولادة ليحدثنا عن أفضل ٩ نصائح حول نوم الأطفال الآمن ،وقال اختصاصي الأطفال إنه من الضروري معرفة أوضاع النوم الآمنة للأطفال، إلى جانب بعض النصائح للحد من خطر SIDS، إحدى الطرق الفعالة لتجنب الخطر وجعل الطفل سليماً، (يقل عمره عن سنة)، ينام على ظهره، أي في وضع الاستلقاء.

9 نصائح لنوم الطفل الآمن


بالنسبة للأطفال الأصحاء الذين تقل أعمارهم عن عام واحد، فإن النوم على الظهر هو الوضع المثالي. ومع ذلك، قد تكون بعض التدابير الإضافية مفيدة لضمان نوم آمن لطفلك.

تجنبي الفراش الفضفاض


من المستحسن استخدام مرتبة صلبة بدلاً من مرتبة ناعمة بشكل مفرط أو سرير مائي أو أريكة لطفلك. يقترح الخبراء عدم استخدام منصات الوفير، والوسائد، والفراش الرقيق أو الحيوانات المحشوة حول الطفل في سرير الأطفال. بكلمات بسيطة، لا ينصح بأي شيء يمكن أن يغطي رأس الطفل أو وجهه أثناء النوم.

اجعلي السرير بسيطاً


لا تستخدمي الأوتاد أو الألحفة تحت الرضيع في السرير. دعي الطفل ينام مع لمس القدمين لأسفل السرير حتى لا يستطيع التملص أسفل الفراش. استخدمي مرتبة متينة ونظيفة تناسب سرير الطفل جيداً وثبتيها في أغطية السرير بإحكام. يجب أن تكون جوانب أو نهايات سرير الطفل مرتفعة بما يكفي لمنع الطفل من الصعود أو الزحف للخارج.

تجنبي تغطية رأس الطفل


يجب تغطية الطفل بالبطانيات فقط حتى صدر الطفل بالأذرع المكشوفة، لتجنب تحريك البطانية على الرأس وبالتالي منع الاختناق. توصي الأكاديمية الأميركية لطب الأطفال باستخدام «كيس نوم للأطفال» كنوع من الفراش لإبقائه دافئاً دون تغطية الرأس. تعتبر أكياس النوم ذات الرقبة المجهزة وثقوب الذراع بدون غطاء هي الأكثر أماناً. يساعد لف الطفل بقطن خفيف الوزن أو الشاش أيضاً في منعه من الالتفاف على البطن أثناء النوم.

تجنب السخونة الزائدة


تقع الكثير من الأمهات فى خطأ كبير وهو أرتداء الطفل ملابس ثقيلة وغير مريحة ،ظنا منهن الحفاظ على صحة الطفل ،وهذا يعرض الطفل للصراخ الدائم بسبب شعوره بالحر ،كما يعرضة لنزلات برد متكررة ،لذلك يجب أن يلبس الرضع ملابس خفيفة للنوم. تجنبي الإفراط في التكدس وتحققي مما إذا كان الطفل ليس حاراً عند لمسه.

بيئة نوم جيدة


من المهم الحفاظ على بيئة نوم باردة بدرجة حرارة تبلغ نحو 20 درجة مئوية للطفل ،وذلك لنوم الطفل بشكل جيد فالبيئة الغير مناسبة لا تساعد على نوم الطفل بصورة جيدة وتجعله يستيقظ بشكل متكرر .

استخدام اللهاية (في أوقات النوم)


تعتبر الأكاديمية الأميركية لطب الأطفال أن اللهايات يمكن أن تمنع SIDS. ومع ذلك، لا تجبري الطفل إذا لم يرغب في ذلك أو إذا سقطت من الفم. إذا كنت ترضعين طفلك رضاعة طبيعية، فانتظري حتى تتأكدي جيداً قبل البدء في استخدام اللهاية. عادة ما يستغرق الطفل ما بين ثلاثة إلى أربعة أسابيع من العمر حتى يشعر بالراحة مع الرضاعة الطبيعية.

استخدام التكنولوجيا


إذا كنت قلقة بشأن وضع نوم الطفل، خاصة عندما يكون في غرفة منفصلة، استخدمي أجهزة مراقبة الأطفال بتقنية Wi - Fi أو الترموستات التي تعمل بالطاقة من خلال التطبيق أو أجهزة الإنذار الصغيرة لمراقبة وضع النوم وكذلك المؤشرات الحيوية لطفلك، تجنبي استخدام المنتجات التي تدعي أنها تمنع أو تقلل من SIDS. هذا أمر بالغ الأهمية حيث لا توجد طريقة معروفة لمنع SIDS. لم يتم إثبات سلامة وفعالية الأوتاد أو أجهزة تحديد المواقع أو غيرها من المنتجات التي تدعي أنها تمنع SIDS. على العكس من ذلك، تم الإبلاغ عن حوادث مختلفة حيث ارتبطت هذه المنتجات بالإصابة والوفاة عند استخدامها في منطقة نوم الطفل.

مشاركة الغرفة


يمكنك مشاركة الغرفة مع الطفل من أجل الرضاعة الطبيعية المناسبة والتواصل. يجب أن يكون سرير الطفل أقرب للوالدين ، لملاحظة الطفل جيدا .

 تجنب مشاركة السرير


يقترح الخبراء أنه من الأفضل ألا يشارك الرضع السرير مع الآباء أو البالغين أو الأشقاء أو الأطفال الآخرين. يمكن التوائم النوم بشكل منفصل. لا تشاركي السرير مع طفلك، خصوصاً إذا كنت أنت أو شريكك تدخنين أو تتناولين أدوية قد تؤدي إلى نوم عميق. يزيد التدخين واستخدام مادة مثل المخدرات أو الكحول بشكل كبير من خطر حدوث SIDS واختناق عند الأطفال، إذا كان السرير مشتركاً.

 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X