سيدتي وطفلك /أطفال ومراهقون

تطور الطفل الرضيع بالأسابيع

تطور الطفل الرضيع بالأسابيع
الأسابيع الأولى للرضيع
تطور مهارات الرضيع
نمو الرضيع خطوة خطوة
ابتسامة الطفل في الشهر الثاني

 

 رضيعك خلال الأسابيع الأولى بعد خروجه من الرحم، يُظهر أكثر التطورات في حياته؛ يتطور في كل شيء، يبدأ بأن يبذل جهداً كبيراً في التأقلم مع محيطه الجديد؛ يحاول أن ينظم ويغير في الوظائف والقدرات الكامنة لديه، فالمساحات الواسعة والضوء الساطع والضجيج كلها أمور لم يعتد عليها، وعلى الآباء أن يشعروا بارتياح، وأن يمنحوا الطفل العطف والاهتمام؛ لكي يستطيع هذا الطفل أن يحقق الحد المثالي من التطور. معنا الدكتور إبراهيم شكري استشاري طب الأطفال لتوضيح تطور الرضيع خلال الأسابيع الأولى

 الأسبوع الأول واعتماد الرضيع على أمه

أطراف الطفل قصيرة، لكن هذا طبيعي ومع مرور الوقت ستنفرد قدماه، الرؤية لدى المولود الجديد غير واضحة، ويمكنه النظر بشكل جيد على مسافة قريبة، لذا يجب تقريب أي شيء من وجهه عندما يكون مستيقظاً ليتمكن من الرؤية، يراقب الطفل الأم والأب ليحفظ شكلهما ويتعرف على الصوت، لا يستطيع الطفل التركيز لفترة طويلة، ويفضل الخبراء أن تقومي بتعليق ألعاب متناقضة الألوان مثل الأبيض والأسود فوق عينيه؛ لكي ينظر إليها وهو مستلقٍ في سريره

يعتمد المولود على أمه وأبيه للحصول على الرعاية والحب، والغذاء، وتفوق قدرته على التحمّل ما يعتقده البعض، وهو يتعود على الأم تماماً مثل تعود الأم عليه، وتحتاج هذه العلاقة إلى الوقت كي تنمو، ويتناول المولود الجديد حليب الأم باستمرار مرة كل ساعتين، لكن جسم الأم يحتاج إلى وقت لإنتاج الحليب، وهناك أهمية خاصة لأول حليب للأم بعد الولادة، هو ما يناسب احتياجات الطفل الغذائية بشكل رائع

ويجب على الأم الاعتناء بنفسها، خصوصاً إذا كانت لديها قُطب أو غرز، أو في حال خضعت لجراحة قيصرية، فهي تحتاج إلى الكثير من الراحةشكل الصرة غريب لدى المولود، يجب الاعتناء بها والحفاظ عليها نظيفة وجافة، إذا كان طفلك يعاني من اليرقان، حاولي إطعامه بشكل متكرر؛ لأن الطعام يخلصه من هذه الحالة

الأسبوع الثاني والرضاعة كل ساعتين

الطفل حديث الولادة ما زال يعمل على التأقلم مع هذا العالم الجديد، تتحرك أطراف الطفل بشكل متشنج وتفتقر إلى التوافق العضلي العصبي، لكن بعد وقت قصير ومع نهاية الشهر الأول، ستصبح حركاته أكثر سلاسة مع نمو قدرته على التحكّم بعضلاته، ويمثل مصّ ومضغ يده أحد أنشطته الرئيسية في هذه الفترة

قد يتنفس الأطفال بصوت مرتفع بسبب مرور كمية كبيرة من الهواء عبر ممرات ضيقة جداً، الأمر لا يدعو إلى القلق؛ الطفل لا يصاب بالزكام في عمر مبكر، ويجب الاتصال بالطبيب في حال الشعور بالقلق، اختيار الأم الرضاعة الطبيعية هو الاختيار الأمثل وعليها التعود على ذلك

أن تكون صبورة؛ لأن الأمر سيصبح سهلاً، وتتساءل أغلب الأمهات عن كيفية معرفة أن طفلها شبع وأخذ كفايته، فإذا كان طفلك يرضع كل ساعتين إلى ثلاث ساعات، أو على الأقل 8 مرات في اليوم خلال الأسابيع الثلاث الأولى، فعلى الأرجح أنه يحصل على كفايته من الحليب

الأسبوع الثالث وحالات المغص

الرضاعة والإمساك باليد والرمش تعد من أهم الأنشطة التي يقوم بها الرضيع في أسبوعه الثالث، وفي بعض الأحيان قد يحدق الطفل في الأم جيداً لذا على الأم الاستفادة قدر المستطاع من تلك اللحظات عبر النظر إليه بتركيز، مع ابتسامة عريضة، وتحريك الرأس، وإذا كان الطفل يبكي أو يشعر بعدم الراحة والاستقرار لفترة تزيد على 3 ساعات في اليوم على مدار ثلاثة أيام في الأسبوع، فربما يعاني من المغص الحاد، ويعاني نحو واحد من بين 5 أطفال من المغص الحاد بعد أسبوعين إلى أربعة أسابيع من العمر، لو كان الطفل يمرّ بحالة مغص شديد، فأنت على موعد محتمل مع بضعة أسابيع قاسية

 إلا أن المغص سيزول مع نهاية هذا الأسبوع تقوم الأم بالتعود على الرضاعة، ويكون النزيف أو حيض ما بعد الولادة قاتم اللون وأكثر سماكة إذا كنت أمّاً مرضعة، والسبب هو انقباض الرحم أثناء نزول الحليب، لكن إذا استمر لون الدم أحمر فاتحاً، أو سميكاً جداً خلال الأسبوعين التاليين، أو إذا كانت هناك أي أعراض بعد الولادة تثير القلق، يجب الاتصال بالطبيب

الأسبوع الرابع... وأسلوبه في النوم والأكل

يقترب عمر طفلك من الشهر الآن. يمرّ الوقت بسرعة في فترات النمو مع نهاية هذا الأسبوع، قد يكون طفلك قادراً على رفع رأسه قليلاً أثناء النوم على بطنه، كما يمكن أن يدير رأسه من جانب إلى آخر، تصبح حركات يديه ورجليه أقلّ تشنّجاً، ويسيطر على عضلاته بشكل أفضل، وسيتمكن من تحقيق المزيد من التوافق العصبي العضلي في القريب العاجل، من المحتمل أن طفلك قد بدأ يبني أسلوبه الخاص في النوم والأكل إلى حد كبير

يمكن أن تحصل الأم على بعض الراحة عندما ينام الطفل، بعض الأطفال ينامون كثيراً وآخرون لا ينامون كثيراً، والأمر متعلق بالطباع، وعلى الأم اقتسام الأعمال مع زوجها والحصول على المساعدة قدر الإمكان، في هذه الطفل في طور الجفاف استعداداً للسقوط، يمرّ الجسم بالكثير من التغييرات بعد الولادةالفترة يكون الجذع السري لدى

الأسبوع الخامس...يتتبع الحركات

يبدأ بتفضيل التصاميم والألوان والأشكال الأكثر تعقيداً، يستطيع الطفل تتبّع الحركات، ما يعني أنه يستطيع في هذا الوقت التركيز بعينيه الاثنتين عند تمرير خشخشة أمام وجهه؛ حيث تثير انتباهه وسينسى وجودها في اللحظة التي تختفي فيها عن نظره

الأشهر الثلاث الأولى هي وقت هام لنمو وتطور دماغ طفلك، ومع أن طفلك الصغير ينسى الأشياء الجديدة بسرعة، إلا أن ذاكرته تتطور طوال الوقت وصوتك يصبح مألوفاً لديه ومن قبل ولادته يتذكره وكذلك رائحتك. والسؤال: قد يصعب الترتيب للخروج من المنزل عندما يكون لديك طفل صغير؛ ولكن تغيير المكان وسيلة رائعة لتعريض طفلك لتجارب جديدة، ويمكن أن يحسّن مزاجك أيضاً، هيا...حاولي الخروج ولو مرة واحدة في اليوم على الأقل والتقي بصديقاتك، يمكن أن تقارني ملاحظاتك مع غيرك من الأمهات، كما يمكنك الحصول على بعض الإرشادات المفيدة منهن

الأسبوع السادس... وابتسامته الأولى

جاء الوقت لرؤية ابتسامته الأولى الجميلة. وقبل ذلك الوقت سترين شيئاً يُشبه الابتسامة، لكن في الحقيقة مجرد رد فعل لا إرادي لاحتباس الغازات، وبالتأكيد ستلاحظين الفرق، ذلك أن وجه طفلك يتغير بالكامل وتكون لحظة ابتسامته الأولى في وجهك مميزة لا تُمحى من الذاكرة، ومن ناحية النمو، ينمو بالوتيرة الصحيحة وأنه يتواصل معكِ جيداً، ولا تقلقي إن لم تظهر تلك الابتسامة عند الأسبوع السادس؛ إذ قد يستغرق الأمر حتى الأسبوع الثاني عشر، وبذلك يكون ضمن متوسط النمو الطبيعي

سيبدأ طفلك عند بلوغه ستة أسابيع على الأرجح بالتعرف إليكِ وتمييزك بصرياً عن الأشخاص الآخرين، وسيميل في هذه المرحلة إلى احتضانك واللعب معك بشكل أكثر وإلى التواصل معك باللمس. وفي هذه المرحلة أيضاً سيتمكن من التركيز بصورة أفضل على الدمى والهواتف النقالة، وسيبدي اهتمامه بتباين الألوان الزاهية، كما ستتنامى لديه الاهتمامات وسينخرط مع العالم من حوله تبعاً لتزايد درجة الوعي والتركيز لديه، عادة ما يطرأ نمو مفاجئ على الأطفال الرُضّع في سن ستة إلى ثمانية أسابيع يجعلهم يشعرون بجوع أكثر، أو يمرون بحالة من عدم الاستقرار في النوم ليلاً، أو قد يميلون إلى النوم لفترات أطول

كيف ينمو طفلك؟

في هذا الوقت، يتعرّف نصف الأطفال تقريباً على آبائهم وأمهاتهم، ويفضلونهم بشكل كبير على الغرباء. يمكن أن يضحك طفلك بالفعل عندما يراكِ، بينما يصدر صوت هديل ويحرك قدميه ويديه. بشكل عام، يصبح حساساً أكثر للأشياء المحيطة به. لو قمت برنّ جرس، يستجيب الطفل بشكل أو بآخر من خلال الإنصات، أو البكاء، أو حتى التوقف عن البكاء لمحاولة فهم الشعور الجديد المفاجئ، كما يبدي الطفل اهتماماً كبيراً بالموسيقى سواء أكان عبر غنائك له أو عبر أي جهاز يصدر أنغاماً، سيكون صوتك وصوت زوجك غالباً الصوتين المفضلين لديه

الأسبوع السابع...طفلك يتعرف عليك

يتعرّف نصف الأطفال تقريباً على آبائهم وأمهاتهم، ويفضلونهم بشكل كبير على الغرباء، يمكن أن يضحك طفلك بالفعل عندما يراكِ، بينما يصدر صوت هديل ويحرك قدميه ويديه. بشكل عام، يصبح حساساً أكثر للأشياء المحيطة به، لو قمت برنّ جرس، يستجيب الطفل بشكل أو بآخر من خلال الإنصات، أو البكاء، أو حتى التوقف عن البكاء لمحاولة فهم الشعور الجديد المفاجئ. كما يبدي الطفل اهتماماً كبيراً بالموسيقى سواء أكان عبر غنائك له أو عبر جهاز يصدر نغماً

الصوتان المفضلان لدى طفلك، استفيدي من كل فرصة للحديث معه، أو الغناء أو إصدار أصوات لأنه سيحب ذلك. ابدئي القراءة لطفلك حتى لو كان طفلك لا يفهم ما تقولينه، أن تسمحي له بسماع صوتك يعتبر أساساً رائعاً لتعلّم الكلام لاحقاً، لا يهم ما هي الكلمات التي تستخدمينها، يمكنك أن تشيري إلى الأشياء في جميع أنحاء الغرفة وتصفي ألوانها، وأشكالها، وتشرحي بشكل متواصل ما تفعلين، أو تحدّثيه عن الأسرة والأصدقاء

عمر طفلك شهران

يستيقظ لفترة أطول باختصار، ينمو طفلك بشكل سريع. من الآن فصاعداً، يمكن أن يزيد وزنه بمعدل كيلوغرام واحد في الشهر. قد تلاحظين أنه يبقى مستيقظاً لفترة أطول أيضاً، ويستيقظ بعض الأطفال في هذا العمر لفترات تصل إلى 10 ساعات في اليوم. كما أن طفلك يزداد قوة، لكنه لا يتمكّن حتى الآن من رفع رأسه في وضع مستقيم، إلا أنه يبقيه منتصباً لعدة ثوانٍ كل مرة

ربما لاحظت أن طفلك أصبح مهتماً فجأة بيديه. ترتبط المرحلة الأولى من قدرة طفلك على الوصول إلى الأشياء والإمساك بها بإدراكه أن يديه جزء منه ويستطيع التحكم بهما، تتميز هذه المرحلة بأن الطفل يبدأ الضحك، وتزداد العلاقة بين الأم وطفلها حنيناً، ويصبح الطفل أكثر سعادة ويستقر عاطفياً تجاه الآخرين، ويبقى مستيقظاً ساعات أطول وينام خلال الليل

 

 

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X