أسرة ومجتمع /تحقيقات الساعة

كلبة تسافر 60 ميلاً للعودة إلى منزلها القديم

كلبة تسافر نحو 60 ميلاً من أجل العودة إلى منزلها القديم
كلبة تسافر نحو 60 ميلاً من أجل العودة إلى منزلها القديم
كلبة تسافر نحو 60 ميلاً من أجل العودة إلى منزلها القديم

ظهرت أنثى كلب فُقدت من منزلها في كانساس على بُعد 60 ميلاً تقريباً في منزل مالكها القديم. حيث اختفت «كليو»، البالغة من العمر أربع سنوات، من منزلها في أولاثي، كانساس، في 12 يوليو، وظهرت في شرفتها القديمة في «لوسون» بولاية ميسوري، بعد عدة أيام.

كيف تم العثور عليها 

20200813_025639.jpg


عثر مالك المنزل الجديد، كولتون مايكل، على الكلبة، وساعدها على إعادتها إلى أصحابها بعد فحصها؛ بحثاً عن شريحة إلكترونية.
قال السيد مايكل لشبكة CNN: «لقد عدت أنا وزوجتي إلى المنزل من العمل.. كانت كليو مستلقية على الشرفة الأمامية عند الباب الأمامي، وكأنها تنتظر شخصاً».
وأردف قائلاً إنه بينما كانت «كليو» قلقة بشأن الاقتراب منها، ولكن تمكن في النهاية من كسب ثقتها، واكتشف معلومات عن مالكها من الشريحة.

images_36_0.jpeg


وقال إن زوجته تعرفت على الاسم الموجود على الرقاقة الإلكترونية، باعتبارها المالكة السابقة للمنزل.
وكان مالكو «كليو» قد نشروا على Facebook قبل أسبوع؛ ليقولوا إن كلبتهم مفقودة، في مناشدة للحصول على معلومات حول مكان وجودها، وأصيبوا بالحيرة عندما اتصل السيد مايكل، وقال إن «كليو» ظهرت في المنزل.
وأفادت KMBC بأن «كليو» كان عليها أن تسافر 57 ميلاً (80.4 كم) في رحلتها من منزلها الجديد في كانساس، إلى المنزل القديم في ولاية ميسوري، بما في ذلك عبور نهر أو جسر ثقيل مع حركة المرور!
وقال درو، مالك «كليو»: «إنها قصة غريبة.. حقاً كل شيء لنا».

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X