أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

جمعية قلبي تدشن مبادرة خيرية لعلاج 100 مريض في السعودية

جمعية أمراض القلب

استفاد 9 أشخاص من ذوي الدخل المحدود ممَّن يعانون من أمراض القلب، من مبادرة مشروع "جمعية قلبي الخيرية" بالسعودية، من خلال إجراء عمليات جراحية وقسطرة قلبية لهم في عدد من المستشفيات بالسعودية، بالتنسيق مع شركاء الجمعية في القطاع الصحي، والتي كُللت بالنجاح.

حيث أوضح الدكتور علي بن سليمان المسعود، رئيس مجلس إدارة الجمعية، أن هذه العمليات تأتي في إطار مشروع "قلبي" لإجراء العمليات الجراحية للقلب، والذي يستهدف 100 من المرضى من ذوي الدخل المحدود "كبارًا وصغارًا"، حيث قال: "انطلق المشروع بالتزامن مع تدشين الجمعية قبل 4 أربعة أشهر، والغرض منه تخفيف الضغط المتزايد على المستشفيات الحكومية، وبما يسهم في التكامل بين القطاع الخيري والقطاع الحكومي والأهلي في ظل جائحة كورونا".

وبيَّن المسعود أنّ الجمعية منذ انطلاقها في منتصف هذا العام وقَّعت ثلاثَ اتفاقيات صحية نوعية بمزايا نسبية، بهدف تأمين العلاج والخدمات الطبية عالية الجودة لهذه الفئة الغالية، كذلك تعزيز وبناء مجتمع صحي وسليم، حيث قال: "نسعى ضمن برامج الجمعية العلاجية إلى بناء شراكات مع عدد من المؤسسات والشركات الحكومية والخاصة، لتحقيق مسئوليتها الاجتماعية تجاه المجتمع".

وطالب المسعود جميع الممارسين الصحيين بالانخراط في مجال العمل الخيري من خلال التعاون مع الجمعية عبر المشاركة في الفرص التطوعية المتوفرة، داعيًّا جميع أفراد المجتمع لدعم برامج الجمعية حتى تحقق أهدافها المنشودة في تعزيز صحة المجتمع، وبناء منظومة صحية تتيح للمرضى المحتاجين فرص العلاج لمختلف أمراض القلب، من خلال التوسع في الشراكات مع المستشفيات والمراكز الصحية.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X