أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

مجموعة الإمارات تحتفي بموظفاتها في يوم المرأة الإماراتية

بمناسبة يوم المرأة الإماراتية، تحتفل مجموعة الإمارات بإنجازات النساء اللواتي قدمن إسهامات إيجابية من خلال أدوارهن المختلفة، خصوصاً خلال جائحة كوفيد-19. وقد ساهم التزام وجهود موظفات المجموعة في الإبقاء على صلة الوصل بين دبي والعالم من خلال الرحلات التجارية مع استئناف طيران الإمارات ودناتا التدريجي لعمليات الركاب والشحن، التي سهّلت عمليات الإجلاء ونقل المواد الأساسية إلى دولة الإمارات العربية المتحدة وعبرها إلى مختلف مناطق العالم. وقدمت المجموعة الشكر لموظفاتها الإماراتيات، اللاتي يعكسن الصفات والمهارات التي من شأنها الارتقاء برؤية دولة الإمارات العربية المتحدة ورحلتها نحو الخمسين عاماً من المقبلة من التقدم والازدهار.

وقال عبد العزيز العلي، النائب التنفيذي للرئيس للموارد البشرية في مجموعة الإمارات: "تلعب المرأة دوراً حيوياً في دعم التنمية في دولة الإمارات العربية المتحدة، وسوف تواصل بشغفها ومهاراتها أداء مساهماتها في تعزيز مكانة الدولة وتقدمها. ويترافق الاحتفال هذا العام مع تطلعات دولتنا واستعدادها للخمسين عاماً المقبلة، والمهام الكبيرة الملقاة على عاتق المرأة في تشكيل مستقبلنا الجماعي. وسوف نواصل في مجموعة الإمارات توفير البيئة التي تحتضن وجهات نظر المرأة وأفكارها المبتكرة، وتدعم جهودها وأهدافها المهنية في مكان العمل".

وقالت مريم بن إسماعيل، ضابط أول بوينج 777 في طيران الإمارات: "اتخذنا مع بدء اندلاع الجائحة كامل الاحتياطات والتدابير الوقائية لضمان سلامة الجميع على الطائرة، بما في ذلك إجراء فحص كوفيد-19 والحجر المنزلي لمدة 14 يوماً بعد العودة من كل رحلة لحماية أنفسنا ومجتمعنا. وتوجب علينا التأقلم مع الكثير من الإجراءات والتغييرات التي أدخلت على عملنا وحياتنا الشخصية. وأكدت لي هذه التجارب على الدور الكبير الملقى على عاتق المرأة في بناء المجتمع الإماراتي وقدرتها غير المحدودة على تحقيق أهدافها وتطلعاتها".

وقالت الدكتورة منية السويدي، أخصائية طب الأسرة في عيادة مجموعة الإمارات: "أدركت منذ اليوم الأول للحجر الصحي، نتيجة احتكاكي بحالة إيجابية، مدى خطورة كوفيد-19، والتحديات التي يواجهها العالم بأسره، ما يجب أن يدفعنا إلى التعاون معاً لمواجهة هذا الوباء لضمان صحة وسلامة عائلاتنا ومجتمعاتنا. وقد واجهنا هذه المرحلة بالاتحاد والمعرفة والعمل كفريق واحد متماسك للتغلب على هذه الظروف الاستثنائية. نحن محظوظون كوننا نعيش في دولة تسخر كل إمكاناتها لمحاربة كوفيد-19، وأنا على ثقة من أن دولة الإمارات سوف تخرج من هذه الأزمة أقوى من أي وقت مضى".

وأضافت الدكتورة منية السويدي قائلة: "أنا فخورة بخدمة مجتمعي في هذه الظروف الحساسة. المرأة الإماراتية قوية ولا شيء يقف في وجهها لتحقيق أهدافها، لأنها تتمتع بالمعرفة وروح المسؤولية. نحن نخضع للاختبار باستمرار وسوف يكون الفوز حليفنا".

وواصلت المرأة الإماراتية تحقيق النجاحات على مدى السنوات الماضية، وقد وضعت بصمتها المميزة في مختلف دوائر وأقسام مجموعة الإمارات. وتشكل النساء 40% من قوة العامل في المجموعة، ويعملن في مختلف الوظائف التشغيلية والإدارية وخدمات الدعم.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X