فن ومشاهير /أخبار المشاهير

شاهد: ردّ فعل رامي عياش على الانتقادات التي طالته بسبب الطائرة الخاصة

ردّ الفنان اللبناني رامي عياش على الانتقادات التي طالته منذ فترة بسبب تواجده هو وزوجته داليدا عياش على متن طائرة خاصة خلال ذهابه برحلة عمل قصيرة الى أنطاليا مع الزميل ايلي الحلو في برنامج "Insider" بالقول: "الاعلام أعطى الموضوع أكبر من حجمه، وأنا لست من النوع الذي يقصد الاستعراض"، مشيراً الى انه "استقل طائرة خاصة من ماله الخاص الذي جمعه بعرق جبينه وليس من المال العام، كذلك كنت لا أريد المخاطرة بالمطارات العامة، وهو أمر سخيف لا داع لتكبيره".

تابعي المزيد: داليدا عياش تخصّ «سيدتي» بأول حوار بعد إصابتها بانفجار بيروت: رأيت الموت بعينيّ
كما استغرب رامي خلال حديثه الى قيام الصحافة بطرح عناوين غريبة كهجرته من لبنان الى تركيا، لافتًا الى أن "ذلك لا يجوز وكل ما كان في الأمر هو رحلة عمل قصيرة، وبدل من أن يقال لك كلمة "مبروك" تتلقى هجوماً من كل حدب وصوب".


رامي وخلافه مع ناصر فقيه

 

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

A post shared by The Insider بالعربي (@theinsiderar) on

 


وعلّق رامي على الخلاف الذي نشب بينه وبين المخرج اللبناني ناصر فقيه على خلفية هجوم الأخير على داليدا زوجة رامي التي كتبت أنها بكت وتأثرت بسبب أغنية رامي "أنا ثائر" التي يستعد لطرحها والتي تحاكي ما حصل اثر انفجار بيروت الكبير الذي وقع في 4 أغسطس/آب قائلا: "الرجولة هو عندما نتحدث مع بعضنا من رجل لرجل ولا دخل للمرأة في الصراعات التي تحصل، فهذه ليست من عاداتنا ولا من عادات ناصر، وهو قام واعتذر وعلى الأرجح أنه تسرع فيما قاله، وأنا قبلت اعتذاره فالاعتراف بالخطأ فضيلة على حدّ قول رامي.
فنياً وبعيدا عن كل ما جرى يستعد رامي لطرح كليب أغنية "أنا ثائر" حيث أكدّ أن "فكرة الكليب تدور حول ارتداء الجميع اللون الأسود حزنًا على ضحايا انفجار بيروت، وهدفنا ليس تصوير كليب على قدر ايصال معنى الأغنية الى قلوب الناس"، معرباً عن حبه الشخصي للممثلة كارمن لبس التي شتشاركه العمل".
وقد أثنى مخرج العمل على اختيار كارمن كونها تجسد صورة الأم وحنيتها والقساوة التي يمكنها أن تؤديها في الكليب.


كارمن لبس ومشاركتها في كليب "أنا ثائر"

 

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

A post shared by The Insider بالعربي (@theinsiderar) on


من جهتها، كارمن لبس أكدّت أنها لم تتردّد في مشاركة رامي الكليب كون الاغنية أكثر من رائعة ، وتحمل في طياتها حزناً وألمًا،"، مشيرة الى أن "رامي بمكان في آخر الأغنية يقوم بمدّة صوت لن أكشف تفاصيل أكثر جعلتني أشعر بأن قلبي سيخرج من مكانه".
وتابعت: "لم أتضايق بالتصوير ولم يكن غريبا رغم أنها المرة الأولى التي أصور فيها فيديو كليب، وكان سهلا لان لا حوار فيه، ولكن الصعب هو موجة الحرّ الشديدة والمخرج اختار لي أن أرتدي فستاناً شتوياً.
وتمنى رامي في نهاية اللقاء معه أن يعيشه الله بأمان وسلام وبحرية رأي صادق وضمير مرتاح .

تابعي المزيد: مايا دياب تغني لبنان وفيروز والثورة في ذكرى إنفجار بيروت وابنتها تشاركها الغناء

لمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا أنستغرام سيدتي

ويمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر تويتر "سيدتي فن"

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X