أزياء /إطلالة النجمات

أغرب ما استعملته الفاشينيستا كحجاب

من انستغرام

هذه ليست دعوة لاستلهام إطلالتك التالية، ولا موضة جديدة نسعى لنشرها، ولكنها تجميعة خفيفة الظل، للمواقف التي اضطرت الفاشونيسات لتخطي حدود المعتاد والمتوقع، وارتداء أشياء غريبة لأول مرة كحجاب، تابعيها واضحكي معنا، وتأملي إمكانيات بعض فاشونيستات المفضلات الإبداعية والابتكارية، للفت نظرك وتسليتك.

 

 

حليمة:

 

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

A post shared by Halima (@halima) on

 

عارضة أزياء من أصول صومالية تعيش في أمريكا وتشتهر بدعمها للحجاب في كل إطلالتها وتحديها لأي ظرف قد لا تناسبه، تطل على حساب إنستجرام من منزلها بالعديد من الإطلالات سريعة التجهيز والبسيطة وأحيانًا مضحكة.

أبرزها الإطلالة الكاملة بمناشف الحمام، وإطلالتها بهودي البيجامة، ومن أبرز إطلالاتها خارج المنزل، قناع شخصية مليفسنت، جنية عامل ديزني.

تابعي المزيد:أجمل طرق لفات حجاب الساتان

 

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

A post shared by Halima (@halima) on

 

مي إبراهيم:

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

A post shared by Mai Ibrahim (@maiibraahim) on

 

مذيعة راديو مصر، تشتهر بتقديمها محتوى كوميديًا خفيفًا على السوشيال ميديا، إلا أنها مؤخرًا ومع ظروف الكورونا، صارت تطل من المنزل أغلب الوقت، فبدأ معها خط أزياء جديد للحجاب، يتلخص في مفرش الكنبة، الذي صار من أشهر الدعابات المستمرة بينها وبين متابعيها.

ومن بعده جاء مفرش الترابيزة الذي لم يلاقِ نفس النجاح بسبب خامته الناعمة التي تتزحلق عن الشعر، وقبله بنطال قماشي قدمت به تتوريال لف التربون الشهيرة.

تابعي المزيد:لفات حجاب للوجه المدوّر ٢٠٢٠

 

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

A post shared by Mai Ibrahim (@maiibraahim) on

 

سارة الودعاني:

 

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

A post shared by سارة الودعاني (@sarah_wad3ani) on

 

الجنون هو أصل عمل سارة في الخدع السينمائية، إلا أن إطلالاتها القديمة بثياب الشخصيات المرعبة والغريبة، مثيرة للخيال جدًا، بعيدًا عن أن حجابها العادي طوال الشتاء، عبارة عن طرحة أساسية تختفي داخل هودي الجاكت أو البلوفر، فستجدين عند سارة وحدها إطلالات بالبلاستيك صالحة تمامًا لحفل هالوين.

تابعي المزيد:للمحجبات.. طبقي حجابك بقطع السكارف

 

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

A post shared by سارة الودعاني (@sarah_wad3ani) on

 

رؤى الموالي:

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

A post shared by Roua Almawally رؤى الموالي (@roua_almawally) on

 

الابتكار ميزة لا يجب أن يفتقر إليها مصمم الأزياء، وبما أن رؤى مصممة عبايات عراقية، فهي تجيد المزج بين الثقافات المختلفة والحضارات العربية العريقة، لعمل إطلالات لا تنسى، تربوناتها العادية مصدر إلهام حقيقي ولكل أشكال الوجوه ودرجات البشرة، أما أفكارها المجنونة وتربوناتها التاريخية، فهي للعرض فقط وليست للتجربة في المنزل.

 

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

A post shared by Roua Almawally رؤى الموالي (@roua_almawally) on

مواضيع ممكن أن تعجبك

X