مشاهير /مشاهير العرب

خالد عبد الرحمن يكشف سبب اختلاف الأغنية بين الماضي والحاضر

خالد عبد الرحمن يكشف سبب اختلاف الأغنية بين الماضي والحاضر

يستعد الفنان السعودي خالد عبد الرحمن لتقديم عمل متكامل بعنوان "خالديات" في الفترة المقبلة، ويأتي العمل بعد الانضمام لشركة "ون برودكشن"، التي انضم لها في نهاية أغسطس الماضي، ويُعَدُّ أولى الأعمال التي ينطلق بها في "ون برودكشن"، بالإضافة إلى إطلاقه لمجموعة من الأعمال الغنائية المنفردة خلال الفترة الحالية، وأشار خالد إلى جديده بعد ظهوره قبل أيام مع الإعلامية خديجة الوعل، في برنامج "في حضرة المنصة".



وتطرَّق خالد في حديثه بالبرنامج إلى أن الأغنية لها هويتها بالمحافظة عليها بعناصرها، وهذا هو سبب اختلاف الأغنية بين الماضي والحاضر، وهناك أعمال قديمة ما زالت محفورة، وهذا دليل على أن الأغنية ما زالت محفوظة بهويتها.

وأشار خالد إلى أن الأغنية إحساس يتملكه، وانتقلت بين المحيط الشعبي إلى عالم أوسع، وبالتالي أصبحت المسئولية كبيرة لديه، وأصبح الحرص أكبر، ونوَّه خالد بأن هناك طلبًا من الجمهور بأن يعود لطريقة الأعمال القديمة، وذكر أن هناك مشروعًا بأن يقدِّم بين مجموعة من الأعمال جزءًا من الأعمال القديمة لإرضاء الجمهور، وأشار خالد إلى أن الذي اختلف بين أعماله في التسعينيات وما بعد الألفية هو أن الإحساس اختلف، وفي الماضي كان يغنِّي بإحساس "المعاناة"، وبعد انتهاء المعاناة أصبح لديه الكلمة التي يقدمها بإحساسه السابق، وهناك أعمال يعيشها بإحساسه كفنان مؤخرًا.

تجربة مسلسل "ضرب الرمل" ناجحة

 



وأشار خالد عبد الرحمن إلى أن تجربته الدرامية بمسلسل "ضرب الرمل" ناجحة، بدليل انتشارها، ولدينا مشكلة في القبول هي أن الجمهور عندما يتقبَّلك كفنان لا يرضى بك إلا كفنان، وطلب خالد عند بداية العمل الصبر والحكم بعد انتهاء العمل، ونوَّه بأن الكمال لله، وهناك العديد من الممثلين العمالقة أعمالهم الدرامية لم تنجح، وأكد أن تمثيله في جزء ثانٍ وثالث ما زال قائمًا حتى الآن.

يشار إلى أن خالد عبد الرحمن يقضي حاليًّا بداية الأجواء الشتوية في مدينة "العلا"، مستمتعًا بالأجواء الجميلة، وممارِسًا لهواية التخييم والتطلعات البرية، مصطحبًا معه آلة العود التي لا تفارقه.

 

لمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا أنستغرام سيدتي

ويمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر تويتر "سيدتي فن"

X