اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

مجموعة Salvatore Ferragamo موسم ما قبل خريف 2021 طاقة متجدّدة

تستلهم مجموعة Salvatore Ferragamo لموسم ما قبل خريف 2021، التي تعدّ كلاسيكية ومعاصرة في آن واحد، العبر من الدروس المستقاة من عام 2020 لتواكب الطلب على الأساسيات الجديدة في عالم الموضة. تم انتقاء هذه القطع بعناية بحيث تلائم موسم ما قبل الخريف ولكن أيضًا رغم ذلك تم تصميمها لتتجاوزه، فهي ستكون حاضرة في الأسواق في أوج الحاجة إليها. حيث تم تجسيد إرث Ferragamo الملتزم بالصنعة الحرفية العالية في صناعة الملابس، الأحذية والأكسسوارات الجلدية التي من شأنها أن تقاوم عوامل الزمن وأن تغدوا أكثر جمالًا مع مرور الوقت، فهذه القطع ستنسجم بسلاسة مع قطع سابقة موجودة في خزانة محبي Ferragamo ممّا يغنيها بدوره أيضًا. في حين تم أخذ الاستدامة والتركيز في الحسبان كمبادئ أساسية في مجال الإنتاج والإبداع.

تابعي المزيد: سلفاتوري فيراغامو تحتفل بالأعياد


يقوم بول أندرو، المدير الإبداعي لدار Ferragamo، "نحن نتحدث عن الحداثة كما لو أنها حدث عابر- بوصفها آخر فصل مواكب لروح العصر في مجال الثقافة والقيم الجمالية." ويستكمل أندرو قائلًا: "لكن الحقيقة هي أننا نعيش في عهد الحداثة منذ ما يزيد على قرن. إذ يخضع حسّ الجمال والأناقة الحديث لتبدل وتباين ظرفيين، في حين تبقى العناصر الأساسية لهذا الحس خالدة. فقد قمنا عند تصميم مجموعة ما قبل خريف 2021 بأخذ الإلهام من الماضي، مع مراعاة حاضرنا الراهن ذو الخصوصية، واستخدمنا مصادر الإلهام تلك لنطرح مجموعة تواكب المستقبل. بينما تضمن قيم Ferragamo الراسخة الملتزمة بالحرفية والصنعة العالية إنتاج قطع تتميز بالجودة والراحة. تعدّ تلك المنتجات أيضًا تجسيدًاصارخًا لنبذ دورة الموضة الاستهلاكية، تلك الدورة التي أؤمن أنها نفسها قد اندثرت. قمنا بتصوير كاتالوغ الحملة في منطقة Manifattura Tabacchi في فلورنسا هذه المساحة الصناعية التي أُعيد إحياؤها في مدينتنا الأم وتمت إعادة توظيفها ببراعة بعيد عن غرضها الأصلي- فقد تم تحويلها من معمل تبغ عام 1940 إلى مساحة مرنة، مستدامة، إبداعية، عصرية وخلّاقة يستمتع بها سكان المدينة جميعًا. لقد لاقى ذلك صدى لدينا."

Salvatore Ferragamo



تعدّ الملابس الجلدية من بين أهم الركائز الأساسية ضمن إطلالات Ferragamo، فقطع النساء و الرجال صنعت من مواد لدارنا خبرة واسعة فيها- إلى جانب ذلك هناك قطع بحياكة محكمة، معاطف واضحة التصميم لكن متعددة الاستخدامات، فساتين بقصات قمصان بالإضافة إلى القمصان، و قطع انتقالية ما بين الفصول مزدوجة الوجه صنعت من الصوف والكشمير. أمّا المواد المستخدمة فتضم النايلون المعاد تدويره، الصوف المستدام و الجلود المعاد تدويرها وتوظيفها. مجموعة هذا الموسم أصغر بنسبة 50 بالمئة من مجموعة عام 2020، تعدّ هذه الخطوة تطورًا فهي ليست عملية تقليص إنمّا عملية صقل- بمثابة اختزال واعٍ. تضم اللمسات الزخرفية في المجموعة، أشكالًا هندسية عصرية بجرأة وكلاسيكية أرشيفية في آن واحد مستوحاة من تصاميم ربطات عنق Ferragamo تعود للقرن العشرين. في المجموعة أيضًا فستان من ثلاث طبقات مزموم عند الخصر مصنوع من قماش شيفون بلون أصفر تيكنيكولور، يجسّد تصميمه مدى تعقيد إنتاج قطع بسيطة للغاية. أمّا الملابس الرجالية، فتجسّد في سلسلة من القطع المصنوعة من النايلون أو الجلد المعاد تدويره ، المنقوشة أو المخاطة بشعار Gancini الخاص بالدار، تراث وفلسفة Ferragamo المتمثّلين في الحرفية والابتكار التقني.

تابعي المزيد: تعرّفي إلى مجموعة Silk Capsule من سلفاتوري فيراغامو

كما هي العادة دومًا في دارFerragamo، تعدّ الأحذية عماد كل ما ذُكر أعلاه. تضمّ التصاميم لموسم ما قبل الخريف صنادل تقنية صنعت من الجلود والنايلون المعاد تدويرهما لكلا الجنسين، حذاء تشيلسي نسائي خفيف للغاية ذو نعل من كاوتشوك الكريب، ومقدمة مدببة وكعب مقولب، وحذاء تشيلسي رجالي بنعل مزدوج بارز. أمّا الحقائب الرئيسية في المجموعة فتضم حقيبة Trifolio ذات الاستخدامات المتنوعة تم تقديمها بحلّة جديدة كحقيبة كتف، بينما تشمل التصاميم الخاصة بالرجال سلسلة من حقائب الجسد مصنوعة من الجلد والنايلون المحفور بنقش Gancini المزينة بلمسات فضية تتميّز بالعملية.