اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

الملكة إليزابيث والأمير فيليب سيتلقيان لقاح فيروس كورونا في هذا الموعد

بينما يشكك البعض بجدوى اللقاح،يؤمن البعض الآخر،وهم الغالبية العظمى بأن اللقاح الآمن هو الأمل الوحيد للبشرية والعالم للنجاة من فيروس كورونا الذي فتك بمئات الآلاف من البشر،وأصيب به أكثر من 60 مليون شخص.
ويدعم رؤساء الدول اللقاح،ويعملون على تأمينه للفئة الأضعف من شعوبهم بالمرحلة الأولى،وملكة بريطانيا إليزابيث الثانية من هؤلاء.
ومع بدء المملكة المتحدة حملة تطعيم واسعة في كافة أرجاء البلاد بعد وصول مئات الآلاف من عبوات اللقاح للمرحلة الأولى من التطعيم والأكبر في تاريخ بريطانيا ،وستتلوها الولايات المتحدة ودول أخرى في الأسابيع القادمة،ذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، ووسائل إعلام أخرى،أول أمس الأحد 6 ديسمبر- كانون الأول،عن مصادر رفيعة المستوى تأكيدها أن الملكة إليزابيث الثانية البالغة من العمر "94 عاماً" ،وزوجها الأمير فيليب البالغ من العمر "99 عاماً" من المتوقع أن يتم تطعيمهما في غضون عدة أسابيع، تلبية لنصيحة أطبائهما، باللقاح المضاد لفيروس كورونا الذي طورته شركتا "فايزر" الأمريكية و"بيونتيك" الألمانية.


لن يتم منحهما الأفضلية بالتطعيم

الملكة اليزابيت


وأشارت الصحيفة البريطانية إلى أن الملكة وزوجها لن يتمتعا بأي أفضلية ولن يمنحا الأولوية بل سينتظران ضمن المرحلة الأولى من حملة تطعيم المواطنين فوق سن 80 ومقيمي دور رعاية المسنين.
وستكون الملكة إليزابيث أول من يطبق الإجراءات الإحترازية الوقائية،لهذا ستبقى برفقة زوجها الأمير فيليب بقلعة وندسور،ولن تتوجه كعادتها إلى قصر ساندرينغهام لقضاء عطلة عيد الميلاد مع أفراد عائلتها،حيث ينضم إليها بفترة الأعياد عادةً ككل عام نجلها الأكبر الأمير تشارلز وزوجته كاميلا وحفيداها الأميران ويليام وهاري وزوجتاهما وبقية أفراد العائلة المالكة البريطانية إليها في المقاطعة الملكية "نورفولك" ،لكن كل شيء تغير هذا العام بسبب جائحة فيروس كورونا.
وبعد استحالة تواجد دوق ودوقة كامبريديج مع الملكة بفترة عيد الميلاد،سيقضيانه مع أطفالهم الثلاثة مع عائلة كيت في باكليبري،وكذلك بقية أفراد العائلة لن يقضوا عيد الميلاد لأول مرة مع الملكة منذ عقود،لكن الأمير تشارلز سيحاول رؤية ومعايدة والدته منفرداً في أي وقت تسمح له بذلك.

تابعي المزيد:الملكة إليزابيث وزوجها الأمير فيليب يحتفلان بعيد زواجهما الـ73 عن بعد


أول شخص في العالم يتم تطعيمه في العالم بلقاح فايزر: إمرأة


وكانت بحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية،مارغريت كينان،البالغة من العمر "91 عاماً" أول شخص في العالم يحصل على حقنة لقاح "فايزر" صباح اليوم الثلاثاء الثامن من ديسمبر- كانون الأول 2020، بعد نيله الموافقة على استخدامه في المملكة المتحدة،ووصفت مارغريت كينان اللقاح،بأنه أفضل هدية عيد ميلاد مبكرة كانت تتمنى الحصول عليها،وعبرت مارغريت كينان،وهي أم لإبنة واحدة فقط،وجدة ل4 أحفاد،وضمن الفئة الأكثر عرضة للخطر والوفاة بفيروس كورونا عن سعادتها باللقاح فقالت: "أنا فخورة بأن أكون أول شخص في العالم يتم تطعيمه ضد اللقاح،وسأستطيع قضاء عطلة عيد الميلاد مع عائلتي بأمان".