اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

توقعات ماغي فرح لبرج الميزان للعام 2021

خصّت عالمة الفلك ماغي فرح توقعاتها للأبراج للعام 2021 موقع "سيدتي.نت" حصريًا، كاشفة عن أهم الأحداث والمفاجآت لكل برج على الصعيدين المهني والعاطفي وكذلك الاجتماعي. فما الذي ينتظره مولود الميزان من توقعات في هذا العام؟! وهل سيكون عامًا مميّزًا يحمل معه الانفراجات؟!


برج الميزان: عام الانفراجات والوعود


يُعتبر برج الميزان من أكثر الأبراج حظاً للعام 2021.
تسهر الأفلاك وترعى مصالح برج الميزان، وتعده بانقلاب على الأوضاع بعد أن عانى من عام قاسٍ للغاية، ومليء بالهموم والاضطرابات والمعاكسات والمشاكسات، تشبه حرباً شنّت عليه في العام المنصرم.
فوجود الكواكب الثلاثة في برج الجدي لم يكن سهلاً، وأثّر على الميزان بشكل سلبي وقوي جداً، ما أدّى إلى بعض الأحزان والمشكلات.
لكن، مع انتقال كوكبي ساتورن وجوبيتير إلى برج الدلو الهوائي الذي يشبه الميزان، ستكون هناك إيجابيات كثيرة ومتنوعة ومصالحات، وتصحيحات واسترجاع بعض الحقوق، وتقدير كفاءات الميزان، وأيضاً حماية قراراته وخياراته.
تهب السماء برج الميزان، أجواء من الرخاء والهناء، ومزاجاً عذباً وقدرة على التعامل مع المستجدات بمهارة كلية. فيستعيد حلاوة العيش وينعم بمناخ إيجابي، وفسحة من الحرية تسمح له بالتعبير عن نفسه من دون حدود، حتى ولو اضطر من وقت إلى آخر للتنازل قليلاً أو قبول تسوية ومراعاة بعض الخواطر.


على الصعيد المهني

توقعات ماغي فرح للأبراج 2021
توقعات برج الميزان على الصعيد المهني للعام 2021

كل شيء يحثّ ويشجّع الميزان على المضي في تحقيق الأحلام حتى ولو مرّ بفترات من الإحباط، بخاصة بين أوائل شهر نيسان وأواخر شهر حزيران.
ثمة معاكسة لكوكب مارس الموجود في برج السرطان، ما يُشير إلى وضع العصي في الدواليب، وجعله يشعر بالعجز في بعض الأحيان. بيد أن، ابتداءً من النصف الثاني من شهر كانون الثاني من العام 2021، يسقط عن كاهله عبء كبير، فيشهد تغييراً في النصف الأول من شهر كانون الثاني، ويتحرّر من قيود سابقة في شهر شباط ويستفيد من إنجازات وينتصر على بعض المنافسين، ويمشي قدماً في طريق جيدة وواعدة حتى شهر آذار.
تعد الطوالع الفلكية مولود الميزان بدعم قضية يتبناها أو تواصل مع بعض الأغراب لاستثمار مشاريع جديدة.
أما وجود كوكب مارس ببرج الجوزاء في شهر نيسان، فيُعدّ مؤشراً للتقدّم في العمل، بفضل شجاعة وجرأة يبديها وذلك دفاعاً عن بعض القضايا المصيرية.
هناك شهران مثاليان بالنسبة للميزان وهما: أيلول وتشرين الأول، حيث من الممكن أن يتغيّر مصير الميزان وكل الأمور لمصلحته.
يوحي وجود ماركور في برج الميزان بالأفكار العظيمة، والعلاقات الغنية جداً، والتطور نحو كل ما هو جديد. قد يعيش الميزان بعض التعقيدات في شهر تشرين الثاني، لذا هناك ضرورة للتحفظ بعيداً من المغامرات.
تُشير التوقعات إلى البدء في تنفيذ مشروع مهم جداً، ربما يتعلق بعقارات أو بأماكن سياحية كالمطاعم والفنادق، والأعمال الثقافية والفنية. ينجح في مجال طبي أو تمريضي، وكذلك في العلاقات العامة والإعلان والإعلام والترويج، وفي مجال التأمين والمصارف والتطوير العقاري والتأهيل المهني. من الممكن أن يتحول منزل الميزان إلى مكان عمل عن طريق تجهيزه بكل التقنيات اللازمة وبكل الأمور الضرورية، كي يستطيع الانطلاق منه في عمله.
يُعير الميزان اهتماماً بكل شيء يتعلق بالسينما والمسرح والتلفزيون، والواقع الإلكتروني.

تابعي المزيد: توقعات العام 2021 لبرج الميزان وفق بطاقات التارو


على الصعيد العاطفي

توقعات العام 2021
توقعات برج الميزان على الصعيد العاطفي للعام 2021

يحمل هذا العام علاقات حب، بين شهري نيسان وأيار، بعيداً من محيط الميزان الإعتيادي، ومن الممكن أن يجد نصفه الآخر إذا كان عازباً، في مجال ثقافي أو تربوي أو أثناء سفر خلال شهر آذار أو نيسان.
يحمل كوكب فينوس مع وصوله إلى برج الجوزاء في الخامس عشر من آيار مفاجآت سارة جداً على الصعيد العاطفي. وقد يتخلل هذا العام علاقات بعضها قد تكون سرية، والبعض الآخر بغية التسلية فقط.
يتحدّث الجو العام عن مغامرات وارتباطات غير حقيقية لمعظم مواليد الميزان وإنما عابرة، وربما هذا العام ليس عاماً مؤاتياً للزواج بالنسبة لبرج الميزان.

تابعي المزيد: أسرار لا تعرفونها عن الرجل برج الميزان