اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

يرمز الحقن المجهري للبويضة (ICSI) إلى حقن الحيوانات المنوية داخل الهيولى أو السيتوبلازم، والإخصاب في المختبر بالحقن المجهري للبويضة (ICSI-IVF) هو في الأساس أحد أنواع الإخصاب في المختبر (IVF). وأثناء الإخصاب في المختبر (IVF)، يتم وضع العديد من الحيوانات المنوية مع البويضة لإخصابها. لكن في عملية الإخصاب في المُختبر بالحقن المجهري للبويضة (ICSI-IVF)، يتم حقن حيوان منوي واحد فقط مباشرةً في البويضة.
الدكتورة آلاء يونس متخصصة في صحة المرأة، من مستشفى فقيه الجامعي تلقي الضوء على هذه الزاوية.

د. آلاء يونس

الأعراض بعد نقل الجنين

في فترة الأسبوعين بعد نقل الجنين، لن تعرف المريضة ما إذا كانت عملية الإخصاب في المختبر بالحقن المجهري للبويضة (ICSI-IVF) قد نجحت أم لا إلى أن تُجري اختبار الحمل في اليوم الخامس عشر. خلال فترة الأسبوعين هذه، ستشعر المريضة بشكل متزايد بالتغييرات التي يمر بها جسمها كونها قلقة نتيجة انتظار نتيجة نقل الأجنة. حيث إن معظم الأعراض التي تظهر خلال فترة الأسبوعين هذه ترجع في الواقع إلى العلاج الهرموني، وإجراء نقل الجنين وهي ليست نتيجة الحمل نفسه، ونوردها كما يلي:

 

الإفرازات المهبلية

تعتبر الإفرازات المهبلية المفرطة واحدة من الأعراض العديدة والأكثر شيوعاً، وذلك نتيجة العلاج الهرموني بالبروجسترون.


نزيف طفيف

فقدان كمية صغيرة من الدم بعد العملية، ويستمر النزيف لمدة يومين إلى ثلاثة أيام، وذلك نتيجة إدخال قنية طبية (كانيولا) عبر عنق الرحم.


تغييرات في الثدي

من الأعراض الشائعة الأخرى التي قد تواجهها المرأة بعد نقل الجنين؛ تصلب الثدي مع بعض التورم والألم ولون داكن في الهالة المحيطة بالحلمة بسبب الهرمونات التي يتم تناولها خلال دورة نقل الجنين.


الشعور بالتعب والإعياء

الشعور بالتعب

نتيجة التغيرات الهرمونية الطبيعية أثناء الحمل أو بسبب إضافة هرمون البروجسترون أثناء العلاج بالحقن المجهري؛ بهدف دعم بطانة الرحم، قد تشكو المريضة من التعب والإعياء بشكل متكرر.


الشعور بالغثيان

عادةً ما يكون الغثيان من الأعراض التي تعاني منها المرأة خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل، أو بسبب العلاج الهرموني لفترة قصيرة. مع ذلك، فإن عدم الشعور بالغثيان لا يشير بالضرورة إلى فشل عملية نقل الجنين.


كثرة التبول

عادة ما يستخدم هرمون الحمل (hCG) كجزء من علاجات الإنجاب، بما فيها عملية الإخصاب في المختبر بالحقن المجهري للبويضة (ICSI-IVF). ويسبب هذا الهرمون زيادة الرغبة في التبول خلال فترة الحقن المجهري. هذا ويتم إنتاج نفس الهرمون بشكل طبيعي في الجسم عند نمو الجنين أثناء الحمل الطبيعي وهو ضروري للحفاظ على الحمل، لذلك لا يمكن التأكد ما إذا كانت الرغبة المتزايدة في التبول ناتجة عن نجاح العملية أو الحقن الهرمونية.


غياب الدورة الشهرية

ضمن هذه الأعراض العديدة، يعد غياب الدورة الشهرية من أولى علامات نجاح عملية الإخصاب في المختبر بالحقن المجهري للبويضة (ICSI-IVF). لكن لا يمكن للمريضات اللواتي يعانين من عدم انتظام الدورة الشهرية الاعتماد على هذه الأعراض كمؤشر على نجاح عملية الإخصاب في المختبر بالحقن المجهري للبويضة (ICSI-IVF) ما لم تحصل على اختبار حمل إيجابي بعد 14 يوماً.


الشعور بالوخز أسفل البطن والظهر

وخز أسفل البطن

نتيجة العلاج الهرموني الذي يبدأ خلال دورة عملية الإخصاب في المختبر بالحقن المجهري للبويضة (ICSI-IVF)، يعتبر شعور الوخز أسفل البطن والظهر من الأعراض الشائعة.

 

أعراض أخرى نادرة

تشمل بعض الأعراض الأخرى بعد نقل الأجنة وهي عادة أكثر ندرة:

الأرق

• الصداع
• الإمساك
• انتفاخ البطن
• الأرق
• فقدان الشهية

توصيات الأطباء

• لا تجري اختبار الحمل المنزلي خلال فترة 14 يوماً بعد نقل الجنين. سيقوم طبيبك بإجراء فحوصات الدم في اليوم الخامس عشر.
• إذا لم تشعري بأي من الأعراض المذكورة أعلاه، لا تقلقي لأن ذلك لا يعني أن نقل الجنين لم ينجح. فهناك 10 إلى 15% من المريضات لا تظهر عليهن أي أعراض ومع ذلك تتكلل عملية نقل الجنين بنجاح.
● يمكن أن تكون فترة الأسبوعين ما بعد نقل الجنين فترة مقلقة مع انتظارك لنتيجة اختبار الحمل، حاولي أن تستمتعي بحياتك الطبيعية؛ لكن تجنبي التمارين البدنية الشاقة مثل الجري والتمارين الهوائية الأخرى. لا يُنصح بالراحة المطلقة وعدم الحركة، على العكس حاولي القيام بأمور تشتت انتباهك قليلاً عن اختبار الحمل وتجعلك تشعرين بالراحة.