بلس /أخبار

مرتدو النظارات أقل عُرضة للإصابة بكورونا

مرتدو النظارات أقل عُرضة للإصابة بفيروس كورونا
مصابو كورونا في أحد المستشفيات بالصين
فتاة ترتدي نظارة

أظهرت دراسة حديثة أن مرتدي النظارات أقل عرضة للإصابة بـ Covid-19 لأنهم يقللون فرك عيونهم.


وبحسب موقع «ديلي ميل» درس الباحثون في الهند 304 أشاص تتراوح أعمارهم ما بين 10 و80 عاماً أبلغوا عن أعراض الفيروس وسُئلوا عن رؤيتهم. قال 19 في المائة منهم إنهم كانوا يرتدون النظارات في معظم الأوقات مما أدى إلى نتائج تشير إلى أن أولئك الذين يرتدون النظارات لمدة ثماني ساعات في اليوم هم أقل عرضة للإصابة بفيروس كورونا.


ذكرت صحيفة صنداي تلغراف الدراسة قائلة: «أظهرت الدراسة أن خطر الإصابة بـ Covid-19 كان أقل مرتين إلى ثلاث مرات في ارتداء النظارات مقارنةً بالذين لا يرتدونها. لدى الفرد عادة لمس وجهه بمعدل 23 مرة في الساعة وعينيه في المتوسط ثلاث مرات في الساعة، وقد يؤدي استخدام النظارات على المدى الطويل إلى منع تكرار اللمس وفرك العينين».


في العام الماضي، وجد باحثون من الصين أن احتمال إصابة مرضى COVID-19 أقل خمس مرات من عامة السكان. قال الفريق، من المستشفى الثاني التابع لجامعة نانتشانج، إنهم يعتقدون أن السبب في ذلك هو أن مستقبلات ACE-2، التي يلتصق بها الفيروس للدخول وإصابة الخلايا البشرية، يمكن العثور عليها في العين.


كتب المؤلفون: «كان اكتشافنا الرئيسي أن المرضى الذين يعانون من COVID-19 الذين يرتدون النظارات لفترة طويلة كل يوم كانوا غير شائعين نسبياً، وهو ما قد يكون دليلاً أولياً على أن مرتدي النظارات يومياً أقل عرضة لـ COVID-19 حيثت تعتبر العيون قناة مهمة لدخول SARS-CoV-2 إلى جسم الإنسان».


«بالنسبة لمن يرتدون النظارات يومياً، والذين عادةً ما يرتدون النظارات في المناسبات الاجتماعية، قد يصبح ارتداء النظارات عاملاً وقائياً، مما يقلل من خطر انتقال الفيروس إلى العين ويؤدي إلى نادراً ما يصاب مرتدو النظارات الطبية على المدى الطويل بـ COVID- 19».

المزيد من أخبار

X