اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

لماذا يسرح الطفل الرضيع؟

يجب تخطيط الدماغ للرضيع الدائم السرحان

تشتكي إحدى الأمهات أن طفلها الرضيع وهو في سن ثمانية أشهر يسرح خلال النهار، والمعنى أنه ينظر نحو شيء معين ويظل دائم التركيز فيه، ولذلك فهي تطلق تعبير السرحان على الطفل، وتخشى من عواقب ذلك وقد قررت " سيدتي وطفلك" اللقاء بالدكتور عبد الفتاح اليوسف، استشاري طب الأطفال حيث اشار للآتي بخصوص الرضيع الذي يسرح.

ما هوالبيتيمال؟

قد يسرح أثناء الرضاعة

هي حالة قد تحدث مع بعض الأطفال وقد تكون على شكل عدم الانتباه عند الأطفال، أو في شكل نوع من السرحان البسيط المفاجئ، والذي يختفي أيضاً بصورة مفاجئة، أو أن الطفل قد يسقط منه ما يحمله في يده مثلاً، أو تشعر الأم أن الطفل أصبح في حالة غيبة وليس مرتبطاً بعالمه الخارجي دون أن يفقد وعيه، وهي حالة تختفي من تلقاء نفسها.

أسباب سرحان الطفل الرضيع

قد تعتقد الأم أن طفلها يسرح
  • مرور الطفل الرضيع بحالة البيتيمال السابقة وهي حالة تختفي من تلقاء نفسها.
  • معاناة الرضيع من حالة من الصرع البسيط.
  • من المعروف أن الطفل لا يولد بقدرات النظر الكافية أو الكاملة، إنما يتطور النظر مع الوقت وتقدمه في العمر.
  • قد يكون الرضيع مصاباً بالحول.
  • قد تكتشف الأم أن الرضيع لا يمكنه اللحاق بالصور وذلك بعد عمر اربعة أشهر.
  • قد تلاحظ الأم عدم ملاحقة الطفل للوجوه الجديدة في سن سبعة أشهر مما يستدعي أن تراجع الطبيب.
  • قد يحدث لدى الطفل مشكلة في عضلات العينن فتجده يركز في شيء معين مما يستدعي تدخل الطبيب.
  • وجود مشكلة في ضغط العين لدى الرضيع.
  • وجود حساسية الضوء لدى الرضيع فتعتقد الأم أنه يسرح بشيء أمامه.

علاج سرحان الطفل الرضيع

يجب فحص نظر الرضيع
  • يجب أن يخضع الطفل لفحص النظر، بعد أن يتخلص من الحول الطبيعي.
  • ويجب أن يخضع الطفل لتخطيط الدماغ.
  • يفيد تخطيط الدماغ للرضيع في علاج 60% من حالات يجب عند الرضع.