اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

أنس جابر دخلت نادي العشرين

إصرار وعزيمة أنس جابر
إصرار وعزيمة أنس جابر

حقّقتْ أنس جابر (26 عامًا) البطلة التّونسيّة والعربيّة في رياضة التنس قفزة نوعيّة كبيرة بعد أن دخلت منذ يوم الاثنين، قائمة العشرين لأفضل لاعبات التنس المحترفات في العالم. 

أنس جابر دخلت نادي العشرين الأوائل
أنس جابر دخلت نادي العشرين الأوائل 

ويُعدّ هذا الترتيبُ الذّي جاء بعد النتائج الإيجابيّة التّي حقّقتها الّلاعبة في مُختلف دوْرات هذا العام هو الأعلى والأرقى في مسيرة أنس جابر منذ بداية احترافها. 

لحظات معبرة من مبارايات أنس جابر
لحظات معبرة من مبارايات أنس جابر

والاتّحاد العالمي للاعبات التنس المحترفات الذي تأسّس عام 1973 ومقرّه في (فلوريدا) بالولايات المتّحدة الأمريكية، هو من يُحدّدُ ترتيب اللاعبات في العالم من خلال نتائجهنّ في البطولات الكبرى. 

ويبقى حلم وطموح  البطلة مثلما عبرت عنه هو الوصول الى ان تكون من بين العشرة الاوائل في العالم. 

رأي 

يرى" موري بورنيل"، وهو صحفيّ متخصّص في الرياضة من فريق" بي بي سي سبورت"، أنه علينا حتما أن نتابع مباريات أنس جيدا العام القادم؛ فأنس "تقترب من الذروة في مهنتها. هي في طريقها باتجاه القمة في توقيت لا يمكن أن يكون أفضل بالنّسبة لها..

حبّ النّاس 

ورغم ان أنس جابر لم تفز بميدالية في الالعاب الاولمبية الاخيرة في اليابان الا ان ذلك لم يؤثر اطلاقا في حب الناس المتزايد لها،  فهي باصرارها ومثابراتها مع تواضعها واخلاقها العالية قد كسبت حب الجمهورواصبحت في الفترة الاخيرة النجمة الرياضية الأولى الاكثر شهرة والاكثر نجاحا والاكثر شعبية فالكل يتابع اخبارها والكل يسعى الى مشاهدة مبارياتها و حتى نشرة الاخبار الرئيسية تبث كل نتائج مباراياتها 

ورغم ان التنس لا يعدّ رياضة شعبية الا ان انس جابرحبّبت هذه اللعبة للناس وقربتها منهم عامة  حتى ان بعض الاولياء باتوا يشجعون ةابناءهم على ممارستها. 

وهذه الايام وبعد ترشح انس جابر الى ربع النهائي في بطولة "مونريال" بكندا فان الجالية التونسية شجعت اللاعبة على الميدان وهب الجميع  الى الملعب وهم يرددون الاهازيح واغاني الافراح حتى ان المذيع الذي كان يستجوب البطلة سالها :هل نحن في حفل زفاف؟ 

نموذج للنّجاح 

وانس جابر هي  شابّة وبطلة تونسيّة وعربيّة وعالميّة في رياضة كرة المضرب (التنس) أصبحت نموذجًا للنجاح لدى الشبان والشابات  منذ ان تاهّلت في فترة سابقة للدور النهائي لدورة"رولان غاروس"  الشهيرة في فرنسا ولم تتجاوز وقتها السابعة عشرة من عمرها، واكتسبت منذ ذلك التاريخ شهرة واسعة داخل تونس وخارجها وقد حققت منذ ذلك الوقت بطولات كثيرة في دورات دولية هامة ومعروفة وبرزت في عديد الدورات العربية وفي اوروبا ونالت الكثير من البطولات.كما وقع اختيارها كأفضل لاعبة عربية خلال سنة 2019 في حفل أقيم بالعاصمة البريطانيّة لندن.