اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

سعوديات خلف مقود الطائرة 

المرأة السعودية
الكابتن ياسمين الميمني - الصورة من حسابها على تويتر
المرأة السعودية
الكابتن ياسمين الميمني - الصورة من حسابها على تويتر
المرأة السعودية
الكابتن ياسمين الميمني - الصورة من حسابها على تويتر
المرأة السعودية
الكابتن هنادي زكريا هندي - الصورة من حسابها على تويتر
المرأة السعودية
المرأة السعودية
المرأة السعودية
المرأة السعودية
4 صور

منذ زمن بعيد كان الطيران حكرًا على الرجال، ليس في عالمنًا العربي فحسب، بل حتى عالميًا، كن النساء تصارعن للدخول في هذا المجال والجلوس خلف مقود الطائرة والتحليق بها. إلا أن المرأة السعودية استطاعت بإصرارها وإرادتها تخطي كافة العقبات، واقتحام عالم الطيران متسلحة بالثقة والدعم التي منحتها إياها حكومة بلادها لتحقيق حلمها في معانقة السماء.
وتأتي هذه الخطوة في وقت شهدت فيه البلاد تحولات جذرية، كان أهمها تمكين المرأة وزيادة مشاركتها في قطاع العمل، تحقيقًا لأهداف رؤية السعودية الجديدة2030.

وهنا سنتطرق لأبرز السعوديات اللاتي سجلن اسمائهن في عالم الطيران:

الكابتن هنادي زكريا هندي

الكابتن هنادي زكريا هندي - الصورة من حسابها على تويتر

تعتبر هنادي زكريا هندي أول قائدة طائرة سعودية، وصنفت ضمن قائمة أعظم مئة امرأة في مجال الطيران في العالم، وكانت المرأة العربية الوحيدة ضمن القائمة.
وفي عام 2004، بعد أن خاضت الاختبارات النهائية في أكاديمية الشرق الأوسط للطيران التجاري في المملكة الأردنية الهاشمية، أصبحت هنادي أول قائدة طائرة سعودية، وحصلت على رخصة الطيران بدعم من قبل الأمير الوليد بن طلال، كما أمضت معه عقدًا لمدة عشر سنوات لتقود إحدى طائرات الأسطول الخاص للأمير.
وحصلت هنادي كذلك على رخصة الهيئة العامة للطيران المدني (GACA) للطيران التجاري.

 

الكابتن ياسمين الميمني

الكابتن ياسمين الميمني - الصورة من حسابها على تويتر

حققت ياسمين الميمني (29 عامًا)، حلمها بأن تقود طائرة ركاب داخل السعودية، لتكون بذلك أول فتاة سعودية بوظيفة مساعد طيار بشركة طيران.
وتعد الميمني أول امرأة سعودية تُصبح رائدة طيران في المجال التجاري، بعد أن أكملت تدريباتها في أميركا بـ300 ساعة تدريب، وحصلت على رخصة طيار تجاري، في عام 2013، ثم بعد ذلك حولتها إلى رخصة الهيئة العامة للطيران المدني (GACA)، وأصبحت أول رائدة طيران تجاري في عام 2019. وكانت أول رحلة رسمية لها في 9 يونيو 2019.

مضيفات طيران سعوديات

بعد أن تم فتح المجال لدخول المرأة السعودية في عام 2019، للعمل في مجال الخدمة الجوية على متن الطائرات السعودية، وإعلان الخطوط الجوية السعودية في عام 2020، عن فتح باب التقديم لتوظيف المواطنات في مجال الضيافة، استطعن عدد من الفتيات اجتياز الدورات التدريبة المتعددة التي تشمل جوانب الخدمة الجوية، وأنظمة السلامة، وتوفير الخدمة اللازمة في الرحلات للضيوف، وفق سياسات وإجراءات معمول بها عالميًا.
واشترطت الخطوط السعودية في إعلانها أن تكون المتقدمة سعودية الجنسية، وألا يقل مؤهلها العلمي عن الثانوية العامة، وألا يقل عمرها عن 20 عامًا ولايزيد عن 30 عامًا، وأن يتناسب الوزن مع الطول، واجتياز الفحص الطبي، وذلك وفقًا لمعايير الشركة.