اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

للحامل: تعرفي على أسباب الإصابة بالحكة

صورة لحامل تشكو من الحكة الشديدة
للحامل: تعرفي على أسباب الإصابة بالحكة
صورة لنوع من الزيوت لعلاج الحكة الشديدة
زيوت لترطيب جلد الحامل
صورة لطبيبة تقوم بتشخيص مشاكل الحمل
أسباب الحكة عند الحامل
صورة لحامل تشكو من الحكة الشديدة
أسباب الحكة
صورة لحامل تشكو من الحكة الشديدة
صورة لنوع من الزيوت لعلاج الحكة الشديدة
صورة لطبيبة تقوم بتشخيص مشاكل الحمل
صورة لحامل تشكو من الحكة الشديدة
4 صور

الحكة أثناء الحمل تحدث عادة بسبب تهيج الجلد، وغالباً ما تصبح شائعة خاصة خلال الثلث الأخير من الحمل، وتعد الإصابة بالحكة أمراً طبيعياً في الغالب، ويرجع ذلك إلى تمدد الجلد أثناء الحمل نتيجة للتغيرات الهرمونية، ويمكن لمعظم النساء أن يجدن الراحة من خلال ترطيب الجلد باستمرار.

ما الذي يسبب الحكة أثناء الحمل؟

وفقاً لموقع "webmd" الحكة الخفيفة أثناء الحمل شائعة، ويمكن أن تكون بسبب الإصابة بجفاف الجلد، أما الحكة الشديدة فهي ليست طبيعية، وعادة ما تكون علامة على إصابة الحامل ببعض الأمراض، مثل ركود الحمل الصفراوي أي مرض تدفق الصفراء من الكبد وهو نادر الحدوث، وتصاب به واحدة إلى اثنتين فقط من كل 1000 امرأة حامل.

تابعي المزيد: شكل بطن الحامل بتوأمين في الشهر الثاني

 

يمكن أن يكون الإحساس بالحكة المتزايدة أثناء الحمل ناتجاً عن أي من الأسباب التالية:

1-شد الجلد

الحمل المصحوب بشد في البطن والثديين أمر شائع، ولا يستمر لفترة طويلة ولكنه سيقل سريعاً بعد الولادة.

تعرّفي إلى المزيد: أبرز مشاكل الأطفال في المدرسة الابتدائية

2-الجفاف المرتبط بالهرمونات

يخضع جسم الحامل لتغيرات متعددة خاصة الهرمونية، يمكن أن تساهم هذه التغييرات أيضاً في جفاف الجلد وتقشره، مما يؤدي إلى الحكة.

3-العطور أو الأقمشة

أثناء الحمل، قد تسبب بعض المركبات والمواد الكيماوية فى بعض العطور وبعض أنواع الأقمشة تهيجَ الجلدِ عند ملامستها للجلد.

4- الطفح الجلدي

هو التهاب جلدي خفيف أثناء الحمل يسبب الطفح الجلدي في منطقة البطن، عادةً ما يتطور هذا الطفح الجلدي المثير للحكة أثناء الحمل خلال الثلث الثالث من الحمل، وقد يستمر لبضعة أسابيع أو أشهر بعد الولادة، وهو أكثر أنواع طفح الحمل شيوعاً بين الأمهات.

5-وظائف الكبد

قد تؤثر التغيرات الهرمونية المرتبطة بالحمل على وظائف الكبد، وتسبب الركود الصفراوي والذي قد يستمر حتى بضعة أيام بعد ولادة طفلك، وقد يحدث الركود الصفراوي خلال الثلث الثاني أو الثالث من الحمل، ويحتاج إلى مراقبته من قبل مقدم الرعاية الصحية.

تعرّفي على المزيد: هل هناك وقت مناسب للإعلان عن الحمل

علاجات طبيعية للحكة أثناء الحمل

علاجات طبيعية للحكة أثناء الحمل

تعتبر العلاجات الطبيعية طريقة آمنة لعلاج الحكة أثناء الحمل، يمكنك تجربة العلاجات التالية:

1- ملابس مناسبة

قد تكون الألياف الاصطناعية خياراً خاطئاً أثناء الحمل تسبب الحكة للحامل، والطفح الجلدي. وبالتالي، ارتدي أقمشة خفيفة تسمح بمرور الهواء مثل القطن، والتي تكون أقل تهيجاً للجلد.

2-جربي الشوفان والزبادي

بما أن الجفاف يؤدي إلى حكة الجلد، يمكنك تجربة ماسك الزبادي أو الشوفان؛ فهو من العلاجات التي توفر الراحة لبشرتك.

3- فيتامين E

يمكنك تجربة العلاجات التي تساعد على ترطيب البشرة مثل المستحضرات الخالية من العطور والغنية بفيتامين E مثل زيت الجوجوبا أو زيت الزيتون أو جوز الهند، ويمكنك أيضاً محاولة الترطيب للتخلص من الحكة باستخدام غسول الكالامين، وللحصول على نتائج أفضل، يمكنك تبريد غسول الكالامين في الثلاجة قبل استخدامه.

4- الحفاظ على رطوبة الجسم

تناول الماء بانتظام يحافظ على رطوبة الجسم والتخلص من الحكة.

تابعي المزيد: أعراض الحمل في الشهر الرابع

5- تجنب العادات التي تجفف بشرتك

حمامات الماء الساخن قد تلهب بشرتك، ويمكنك بدلاً من ذلك اختيار حمامات الماء الدافئ. يعد تشغيل أجهزة الترطيب والمراوح في الغرفة أيضاً خياراً أفضل؛ لأنها تحبس الرطوبة في الغرفة لتهدئة البشرة الجافة.

أعراض انتبهي إليها

أعراض الحكة

الحكة أثناء الحمل أمر طبيعي طالما أنها ناتجة عن تمدد الجلد ومع ذلك، إذا لاحظت الأعراض التالية، فهذا يعني أنه يجب التدخل الطبي:

-بول داكن اللون.

-ألم في أسفل البطن.

-تعب.

-فقدان الشهية.

-اليرقان (تصبغ أصفر للجلد، يُلاحظ في العين).

-براز شاحب اللون.

هل يمكن أن تؤذي الحكة الجنين؟

هل يمكن أن تؤذي الحكة الجنين

الحكة لا تؤثر على الجنين ومع ذلك، من الأفضل إذا أصبيت الحامل بالحكة وأعراض الركود الصفراوي، فعليها استشارة الطبيب فوراً.

ملاحظة من «سيدتي نت»: قبل تطبيق هذه الوصفة أو هذا العلاج، عليك استشارة طبيب متخصص.

سيدتي وطفلك فيسبوك