اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

تحت رعاية محمد بن راشد.. الإمارات تترأس الاجتماع السنوي للبنك الآسيوي للاستثمار في البنية التحتية

الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم
الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم

من المقرر أن تترأس دولة الإمارات في الأسبوع المقبل الاجتماع السنوي لمجلس محافظي البنك الآسيوي للاستثمار في البنية التحتية AIIB في نسخته السادسة، تحت رعاية الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس دولة الإمارات رئيس مجلس الوزراء، وحاكم دبي، على أن تُقام تلك الدورة بشكل افتراضي عبر تقنية الاتصال المرئي وسط مشاركة 103 دولة من أعضاء البنك والشركاء الاستراتيجيين.

وقد تم اختيار شعار «نستثمر اليوم، لمستقبل مشرق»، في النسخة السادسة من هذا الحدث العالمي نسبة إلى ترأس دولة الإمارات له في الفترة ما بين 26 إلى 28 أكتوبر الجاري، والذي يعد الاستضافة الأولى له في الشرق الأوسط، وللتذكير فإن الإمارات تعد واحدة من الأعضاء المؤسسين للبنك الىسيوي للاستثمار في البنية التحتية.

أهم الموضوعات التي سيتم مناقشها في النسخة الـ6 من الاجتماع السنوي

من المقرر أن يترأس الدكتور سلطان بن أحمد الجابر، وزير الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة، ومحافظ دولة الإمارات ورئيس مجلس المحافظين، الاجتماع هذا العام والذي سيتم مناقشة بعض الموضوعات التي تخص البنية التحتية للمستقبل، والتمويل الأخضر، ودور البنوك العالمية متعددة الأطراف من المساهمة في دعم المشاريع القائمة على المبادئ البيئية والاجتماعية والحكومية، والبنى التحتية المرنة لقطاع الرعاية الصحّية، والمساواة بين الجنسين في قطاع البنية التحتية لعالم ما بعد كوفيد.

وقد صرح الدكتور سلطان الجابر «تماشيًا مع نهج القيادة الرشيدة بتعزيز الاستثمار في البنية التحتية، تترأس دولة الإمارات الاجتماع السنوي السادس لمجلس محافظي البنك الآسيوي للاستثمار في البنية التحتية لدعم نمو قطاعات الصناعة والتجارة والاقتصاد، ومن خلال هذا الحدث، تؤكد دولة الإمارات مجدداً على مكانتها الرائدة عالمياً في تمكين جهود تطوير بنية تحتية تتمتّع بالمرونة وتعزّز التنمية المستدامة».

واسترسل في تصريحاته موضحًا «هناك تناغم واضح بين أولويات البنك والخطط الاستراتيجية لدولة الإمارات، بما في ذلك مبادئ الخمسين والمبادرة الاستراتيجية لدولة الإمارات لتحقيق الحياد المناخي بحلول 2050، وتتميّز الإمارات بامتلاك الخبرة والمعرفة اللازمة للعمل مع البنك على تحفيز الاستثمار في البنية التحتية في الأسواق الناشئة والاقتصادات النامية، وذلك بالنظر إلى مكانتها وسمعتها كمستثمر موثوق به ومسؤول يحفّز إنشاء شراكات عالمية عالية الجودة».

واختتم حديثه مؤكدًا على «اجتماع هذا العام يأتي في لحظة تاريخية، حيث يتزامن مع استضافة إكسبو 2020 دبي ومع تزايد الاهتمام العالمي بالعمل المناخي الجاد. ونتطلع قدماً إلى رئاسة الاجتماع السنوي لمحافظي البنك، الذي أثق أنه سيسفر عن مناقشات مثمرة لتسريع نمو الاقتصاد المستدام وتطوير البنية التحتية».