اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

قيمة تسلا السوقية تجاوزت تريليون دولار

قيمة تسلا السوقية تجاوزت تريليون دولار
قيمة تسلا السوقية تجاوزت تريليون دولار
أسهم شركة تسلا قفزت بنسبة 12.6 في المئة
أسهم شركة تسلا قفزت بنسبة 12.6 في المئة
قيمة تسلا السوقية تجاوزت تريليون دولار
أسهم شركة تسلا قفزت بنسبة 12.6 في المئة
2 صور

نجحت شركة صناعة السيارات الكهربائية تسلا بأن تجعل قيمتها السوقية تتجاوز تريليون دولار يوم أمس الاثنين، مما جعلها خامس شركة من هذا النوع تصل إلى هذا الإنجاز.

وقد قفزت أسهم شركة تسلا بنسبة 12.6 في المئة بعدما أبرمت صفقة لبيع 100 ألف سيارة لشركة هيرتز لتأجير السيارات.

يذكر أنّه وفي وقت سابق وصلت آبل ومايكروسوفت وأمازون وألفابيت المالكة لشركة غوغل فقط إلى 1 تريليون دولار. الأمر الذي دفع تسلا لتكافح رغبة بزيادة إنتاج سياراتها، ما دفع بعض المستثمرين إلى التكهن بأنها ستفشل، إلا أنه وفي العام الماضي، طورت الشركة بقيادة الملياردير "إيلون ماسك" نفسها وحققت أرباحًا للمرة الأولى، ما دفع أسهمها للارتفاع.

وتعد الصفقة مع هيرتز هي أكبر طلبية من شركة تأخير سيارات على الإطلاق ويُنظر إليها على أنها تصويت إضافي على الثقة بالشركة.

وستدفع هيرتز 4.2 مليار دولار مقابل مئة ألف من موديل 3 أس خلال الـ 14 شهرًا القادمة، أي ما يعادل خُمس أسطولها. وستقوم الشركة المؤجرة أيضًا ببناء شبكة من محطات الشحن.

تجدر الإشارة إلى أنّ مدى سيارات تسلا يبلغ حوالي 200 ميل لكل عملية شحن لبطارية السيارة، ولكن هناك ندرة في نقاط الشحن في البنية التحتية في الولايات المتحدة، وهو أمر تأمل إدارة بايدن تغييره.

وأنتجت تسلا حوالي 500 ألف سيارة في عام 2020، أي أقل بكثير من أمثال فولكس فاغن (9.3 مليون) وتويوتا (7.2 مليون) وتحالف رينو- نيسان- ميتسوبيشي (6.8 مليون)، ورغم ذلك حدد "ماسك" زيادة نمو المبيعات السنوي بنسبة 50٪ ويأمل في النهاية أن يصل إلى 20 إنتاج مليون سيارة سنويًّا.

ويوم أمس الاثنين تبين أن تسلا قد سحبت آخر تحديث لها من برنامج أوتوبايلوت، برنامج السيارة "ذاتية القيادة الكاملة"، بعدما اشتكى السائقون من مشاكل، كما وأبلغ بعض السائقين عن مشكلات متقطعة مثل إصدار تنبيهات السلامة، على الرغم من عدم وجود خطر. ولم تذكر الشركة متى سيتم إعادة إصدار برنامج مساعدة السائق.

الجدير بالذكر أنه وتحديدًا في شهر أغسطس فتحت الإدارة الوطنية الأمريكية للسلامة المرورية على الطرق السريعة تحقيقًا رسميًّا للسلامة في نظام أتوبايلوت، وهو يعمل في 765 ألف مركبة أمريكية، وقد جاء هذا التحقيق في أعقاب سلسلة من 11 حادثًا تعرضت لها طرازات تسلا وسيارات الطوارئ منذ عام 2018.

ولم يتمكن سوى عدد قليل من الشركات الأمريكية المتداولة علنًا من تحقيق 1 تريليون دولار أو أكثر في سوق الأسهم وجميعها شركات تكنولوجيا بعد 23 عامًا من تحولها إلى شركة عامة، بالمقارنة استغرق الأمر 11 عامًا فقط من صانع السيارات الكهربائية الذي يرأسه "إيلون ماسك".

وما يجعل إنجاز تسلا أكثر تميزًا هو أنها أول صانع سيارات يحقق هذا الإنجاز.

وتساوي قيمة تسلا الآن القيمة السوقية المجمعة لأكبر تسع شركات لصناعة السيارات في جميع أنحاء العالم، بما في ذلك عمالقة السيارات، مثل فولكس فاغن وتويوتا، ومع ذلك فإنّ تسلا تشكل أقل من 1٪ من مبيعات السيارات العالمية.