اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

50 فناناً تشكيلياً يجتمعون في الهواء الطلق بـ «أسبوع الفنون»

50 فنانا تشكيليا يجتمعون في الهواء الطلق بـ «أسبوع الفنون«
أحد أركان المعرض
50 فنانا تشكيليا يجتمعون في الهواء الطلق بـ «أسبوع الفنون«
بهو مول اركان
50 فنانا تشكيليا يجتمعون في الهواء الطلق بـ «أسبوع الفنون«
لوحات التشكيليين
50 فنانا تشكيليا يجتمعون في الهواء الطلق بـ «أسبوع الفنون«
لوجو المعرض
50 فنانا تشكيليا يجتمعون في الهواء الطلق بـ «أسبوع الفنون«
ركن للوحات الفنانين
50 فنانا تشكيليا يجتمعون في الهواء الطلق بـ «أسبوع الفنون«
المطربة تالي التي غنت في افتتاح المعرض
لوحات المبدعين
لوحات المبدعين
50 فنانا تشكيليا يجتمعون في الهواء الطلق بـ «أسبوع الفنون«
50 فنانا تشكيليا يجتمعون في الهواء الطلق بـ «أسبوع الفنون«
50 فنانا تشكيليا يجتمعون في الهواء الطلق بـ «أسبوع الفنون«
50 فنانا تشكيليا يجتمعون في الهواء الطلق بـ «أسبوع الفنون«
50 فنانا تشكيليا يجتمعون في الهواء الطلق بـ «أسبوع الفنون«
50 فنانا تشكيليا يجتمعون في الهواء الطلق بـ «أسبوع الفنون«
لوحات المبدعين
7 صور

في باحة بأحد مولات القاهرة وفي الهواء الطلق، وعلى نغمات الموسيقى الكلاسيكية، اجتمع 50 فنانًا مصريًا، معظمهم مؤرخون ومتواجدون في الحركة الفنية التشكيلية، ولهم مشاركات خارج مصر، والبعض الآخر من الفنانين الناشئين. في معرض جماعي يضم مختلف ألوان الفنون، تحت مظلة واحدة، يطلق عليها «Art week» أو «أسبوع الفنون». وزينت هذه الأعمال الساحة المفتوحة في أحد المولات الشهيرة في مصر. لتكسر الفكرة التابوهات التقليدية لعرض الأعمال الفنية داخل المعارض المغلقة.

انطلق أسبوع الفن بمشاركة 50 فناناً في مدينة الشيخ زايد، وقد تم إقامة حفل الافتتاح بمول أركان في أجواء خاصة من الفن والإبداع، بحضور عدد كبير من الفنانين والمشاهير ومنظمي المعارض، وعدد من الشخصيات العامة والإعلاميين.

في هذا المعرض الجماعي تمكن هواة جمع الأعمال الفنية، وعشاق الفن، بمختلف أشكاله، من مشاهدة الأعمال الفنية المعروضة، في هذا الحدث الذي أقيم بالتعاون بين مختلف المعارض الفنية، من بينها مثل ZagPick Gallery و ArtsHub، Art Empowers كما تم تنظيم معرض خاص للتصوير الفوتوغرافي بواسطة Gyptian.

*اللوحات المتراصة وأعمال النحت والفوتوغرافيا

بهو مول أركان ومقر المعرض

لم يكن اختيار الفنانين في المعرض، محصوراً بالأسماء اللامعة في الفن التشكيلي فقط، فقد ألقى المعرض الضوء على مجموعة من الفنانين الناشئين في الحركة الفنية. لاكتساب الخبرات، وعرض أعمالهم وسط نجوم الفن التشكيلي وأسمائهم البارزة.

وبمجرد دخولك من بوابة المول، تستقبلك جميع ألوان الفنون المختلفة، من اللوحات الفنية التي تتراص بطريقة منسقة على يمينك ويسارك، وأعمال من النحت، ومجموعة من الصور الفوتوغرافية التي تحكي كل منها قصة منفصلة عن مثيلتها. بالإضافة إلى تنظيم مجموعة من ورش العمل.

وقال أحمد بدر الدين، منظم ومشترك في المعرض لسيدتي : "يسعدنا العمل مع أرقى المعارض الفنية والمراسم في مصر، والتي تعرض أعمالًا فنية رائعة خلال المعرض تلبي أذواق واهتمامات زوارنا".

وقال سيف فوزي احد المشاركين بالمعرض لسيدتي : "سيوفر معرض أسبوع الفن مجموعة من الفرص لهواة جمع الأعمال الفنية وعشاق الفن، كما أنه يعزز مكانة المعرض كمنصة تدعم الفنانين والمبدعين والمصممين ".

وعلقت شريفة الدمرداش، الشريك بالمعرض: وفرنا الفرص لعرض الأعمال الفنية للفنانين المصريين الرائعين و تفتح الأبواب لفرص هائلة للفنانين حيث تفتح آفاقًا لمزيد من التعاون والإلهام ".

وسلطت الدمرداش، الضوء على الدور الذي يلعبه أركان في توفير منصة للفنانين الشباب الموهوبين في مصر، والذين غالبًا ما يعانون من نقص مثل هذه المساحات.

من جانبه قال الفنان التشكيلي شعبان الحسيني لسيدتي ، إن أحد مميزات هذا المعرض الجماعي، أنه أقيم في مكان مفتوح، يتردد عليه مختلف الأشخاص، ولا يرتبط بفئة مجتمعية محددة

*الفن متاح للمشاهد بغض النظر عن كونه معرضاً

لوحات من المعرض
لوحات التشكيليين 

 

وأضاف أن الهدف منه هو نقل الفن للمشاهد نفسه بغض النظر عن كونه معرض بيع أو غيره. لكنه نوع من الثقافة البصرية للمهتمين وغير المهتمين للفنون. على عكس رواد المعارض الفنية.

وأشار إلى أن معظم الفنانين المشاركين في «أسبوع الفنون»، هم أسماء بارزة في الحركة التشكيلية، وكل فنان يمتلك شخصية ولديها تجربة وحالة معينة ينقلها إلى غيره من الفنانين. خاصة الفنانين الناشئين.

وشارك الحسيني في المعرض، بلوحتين، إحداهما شارك بها في معرضه الفني « الجانب الآخر»، الذي احتضنه جاليري Zagpick بالشيخ زايد، وللوهلة الأولى حين ترى لوحاته ينتفض منها روح من البهجة والمرح تتناسب مع طبيعة المكان العام.

وشاركت الفنانة التشكيلية دينا ترجم في المعرض الفني، للمرة الاولى ورحبت بفكرة مشاركة أعمالها ولوحاتها الفنية وسط مجموعة بارزة من الفنانين التشكيلين.

واختارت أقرب لوحتين إلى قلبها، واللتان يتميزان بضربات الفرشاة التعبيرية التجريدية.


ملاحظة: الصور خاصة بسيدتي