اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

التعامل مع الطفل الحساس..6 استرتيجيات انتبهي إليها

نمط شخصية الطفل
نمط شخصية الطفل
صورة لأم تتحدث مع طفلها
نمط شخصية الطفل
صورة لطفلة حساسة تجلس بمفردها
الطفل الحساس
صورة لطفله حساسة تجلس بمفردها
التعامل مع الطفل الحساس
صورة لأم تتحدث مع طفلتها
تهدئة وطمأنة الطفل
صورة لأم تحاول السيطرة على عصبيتها أمام مواقف طفلها
سيطري على مشاعرك
نمط شخصية الطفل
صورة لأم تتحدث مع طفلها
صورة لطفلة حساسة تجلس بمفردها
صورة لطفله حساسة تجلس بمفردها
صورة لأم تتحدث مع طفلتها
صورة لأم تحاول السيطرة على عصبيتها أمام مواقف طفلها
6 صور

التعامل مع الطفل الحساس أمر ليس سهلاً فهم كثيري البكاء، ويتعاملون مع النقد بجدية أكبر من اللازم. وفى الوقت نفسه لا يعرف الأطفال الحساسون كيفية الرد على الإهانات والمضايقات والتعليقات الانتقادية. و لا يمكن للوالدين تغيير شخصية الطفل الحساس ولكن يمكن مساعدتهم على التأقلم بشكل أكثر نجاحاً وتعليمهم كيفية التحكم في استجابتهم للمواقف والأشياء التي تزعجهم.

تعرفّي إلى المزيد: نصائح للمرأة العاملة في فترة الحمل

إليك 6 خطوات تساعدك على التعامل مع الطفل الحساس وفقاً لموقع parenting.firstcry

1. احترمي مشاعر طفلك الحساس

مشاعر الطفل الحساس

يجب احترام مشاعر الطفل الحساس ومحاولة مناقشة مخاوفه؛ لأن الطفل شديد الحساسية لا يمكنه التعبير عن مشاعره بالكلمات، ويجب على الوالدين تعليمه وتدريبه على التعبير عن مشاعره بطرق مختلفة.

2. السيطرة على ردود أفعالك

. السيطرة على ردود أفعالك

من الطبيعي أن تشعر الأم التي لديها طفل حساس بالإحباط في بعض الأحيان و فقدان السيطرة على ردود أفعالهم. احذري من عقاب الطفل الحساس بطريقة تجرح مشاعره؛ لأن ذلك سيكون سبباً في إصابته بالعديد من المشكلات النفسية فيما بعد.

حاولي التحدث مع طفلك وتعريفه بأخطائه؛ لمحاولة تفاديها في المرات القادمة وعرفيه بلطف عواقب تلك التصرفات الخاطئة في المرات القادمة.

يجب الانتباه إلى اللهجة التي تتحدثين بها مع طفلك، فمن الصعب بالتأكيد أن نظل هادئين أمام تصرفات الطفل الخاطئة، ولكن من المهم محاولة التحكم والسيطرة على انفعالاتك

تعرّفي إلى المزيد: 5 علامات شائعة للحمل الصحي

3. البحث عن الإيجابيات

سلوك الطفل

يجب محاولة التركيز على رؤية الإيجابيات في سلوك الطفل، ومن المهم معاملته كفرد لديه أفكاره ومشاعره وإدراك أن لديه طريقته الخاصة في معالجة العواطف والتعامل معها. يجب على الأم الانتباه إلى عدم نقد مشاعر الطفل أمام الآخرين بل محاولة تقبل الطفل كما هو والتعبير عن مشاعره بطرق أخرى غير البكاء.

تعرفي إلى المزيد: أكل الطفل في الشهر الخامس..6 أطعمة مفيدة تعرفي عليها

4. الاحتفاظ بحيوان أليف

الأطفال الحساسون يحبون الحيوانات. لذلك، وجود حيوان أليف معهم في المنزل. سيساعد على تهدئتهم، وسيكون لديهم أيضاً رفيق للعب معهم. ومع ذلك، تأكدي من أن طفلك لا يعاني من حساسية تجاه الحيوانات الأليفة.

5. ساعدي طفلك شديد الحساسية على الاسترخاء

يمكن لبعض التمارين الخفيفة أن تساعد طفلك شديد الحساسية على الاسترخاء والهدوء. يمكن مساعدة طفلك للمواظبة على ممارسة اليوجا ضمن روتينه طفلك اليومي. أو أخذه في نزهة مسائية أن يفعل العجائب في تهدئته واسترخائه.

سيدتي وطفلك فيسبوك