اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

الشموع تعزز الحالة المزاجية عندما لا تشعرين بذلك

الشموع تعزز الحالة المزاجية عندما لا تشعرين بذلك
تُطلق هذه الشمعة رائحة مريحة ومهدئة
الشموع تعزز الحالة المزاجية عندما لا تشعرين بذلك
الشمعة مجموعة من العوامل المهدئة
الشموع تعزز الحالة المزاجية عندما لا تشعرين بذلك
الشمعة المهدئة التي تتميز بمزيج من الزيوت
الشموع تعزز الحالة المزاجية عندما لا تشعرين بذلك
الشمعة الفاخرة ذات الأساس الزهري
الشموع تعزز الحالة المزاجية عندما لا تشعرين بذلك
الشموع تعزز الحالة المزاجية عندما لا تشعرين بذلك
الشموع تعزز الحالة المزاجية عندما لا تشعرين بذلك
الشموع تعزز الحالة المزاجية عندما لا تشعرين بذلك
4 صور

تلعب الشموع دورًا جوهريًا في رفع الحالة المزاجية وتحسينها من خلال توظيف سحر العلاج العطري لعكس السلبية والطاقة السيئة عن طريق ملء الجو بالعطور المهدئة

ووفقاً لموقع ( femina.in) تستخدم الشموع المعطرة في البداية كقطعة ديكور منزلي، وقد أصبحت شيئًا مهمًا اليوم ولديها قاعدة جماهيرية خاصة بها. إذا كنت تتعاملين مع الشموع المعطرة في كل مرة تكونين في مزاج غير جيد أو تمرين بيوم سيئ، فستساعدك هذه القائمة من الشموع المعطرة على اختيار أفضل الشموع!

الشمعة الفاخرة ذات الأساس الزهري

*روائح الشموع وتأثيرها الساحر

يقول الدكتور ألان هيرش، من مؤسسة بحوث العلاج بالطعم والرائحة في شيكاغو: (إن أسرع طريقة لتغيير الحالة المزاجية والتي تفوق بسرعتها أي وسيلة حسية أخرى هي الرائحة). وقد درس هيرش وزملاؤه العلاج بالرائحة طوال 15 عاماً, وتوصلوا إلى أن روائح بعينها يمكن أن تغير مزاج المرء وسلوكه، وتعتمد هذه العملية على نقل جزيئات الرائحة عبر الهواء أو الماء لإحداث رد فعل دماغي معقد. ويقول هيرش: (وصلنا أن روائح زهرية ممزوجة يمكن أن تؤثر على سرعة التعلم, ورائحة التفاح مثلاً تساعد في تخفيف صداع الشقيقة، أما الخزامى فتساعد على الاسترخاء، شأن الفانيلا). ويؤكد الدكتور تشارلز ويوكي من مركز مونيل للحواس الكيميائية في فيلادلفيا ذلك ويقول: (هناك أنواع أخرى من التغير الجسدي الذي يمكن للمرء أن يلاحظه مثل ضغط الدم ونبض القلب وحرارة الجسم, وهذه الأمور كلها ذات علاقة مشتركة مع التغيرات المزاجية والعاطفية). ويقول الباحثون إن دراستهم أظهرت أن الروائح تساعد الناس على التعلم بحضور رائحة جديدة غير مألوفة في المكان، كما تزداد سهولة التعلم أيضا حينما تجرى في حالة عاطفية مرتفعة.

أنواع شموع تضفي على المنزل وساكنيه هدوءاً وانتعاشاً

الشمعة المهدئة التي تتميز بمزيج من الزيوت

-شمعة جو مالون بير آند فريزيا المنزلية

من خلال تقديم أحد عطورهم المميزة على شكل هذه الشمعة، فإن هذا العطر يرفع من مزاجك على الفور بمزيج من رائحة الكمثرى الحلوة والفريزيا البيضاء. إلى جانب العبوة الجميلة، فإنه يترك أيضًا رائحة دائمة.

-شمعة رائحة النعناع

مشبعة بالزيوت العطرية القوية المعززة للمزاج من الأوكالبتوس والنعناع، تُطلق هذه الشمعة رائحة مريحة ومهدئة تنعشك وتزيل التوتر وتنشط من الداخل.

-شمعة ماجيك فلور من ميسا

اصنعي جواً مليئًا بالدفء والانتعاش والهدوء مع هذه الشمعة الفاخرة ذات الأساس الزهري التي تهدئك من الداخل والخارج. يحتوي على روائح غريبة من مسك الروم والياسمين، والتي تمتزج لتكوين رائحة رائعة.

-شمعة Diptyque Figuier

تشتهر هذه الشمعة من منزل Diptyque بكونها تنبعث منها رائحة فاكهية مثيرة للاهتمام ومنشطة. عطره لا يدوم طويلاً فحسب، بل يعتني بكفاءة بمزاجك في أيامك المنخفضة.

-شمعة يو إم إيه بيور كالم ويلنس

أضيئي طريقك إلى التجديد والاسترخاء مع هذه الشمعة المهدئة التي تتميز بمزيج من الزيوت الأساسية المهدئة مثل اللافندر والورد وإبرة الراعي والبابونج التي تقلل التوتر والقلق وتوفر رفعًا فوريًا لمزاجك.

شمعة الورد والليمون

تغلف هذه الشمعة مجموعة من العوامل المهدئة وتزيل التوتر في شمعة واحدة لتهدئة حواسك وبالتالي تخفيف التوتر. قومي ببث المشاعر الجيدة وابني هالة إيجابية من حولك وأنت تضيئين هذه الشمعة المحلية!